إقبال كثيف للمشاركة ببرنامج "شاعر المليون" 6

الأربعاء 2013/10/09
شاعر المليون برنامج الروي والقافية العربية

أبوظبي – تواصل أكاديمية الشعر التابعة للجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، استقبال طلبات الترشح للموسم السادس من «شاعر المليون» 2013-2014، وذلك لغاية 31 أكتوبر الجاري.

أوضح سلطان العميمي مدير أكاديمية الشعر بأبوظبي، أنّه وفور الإعلان عن بدء الترشح للموسم الجديد من «شاعر المليون» ضمن فعاليات معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية سبتمبر، فقد شهدت الأكاديمية إقبالا كثيفا للترشح من قبل شعراء من مختلف دول مجلس التعاون الخليجي ومعظم الدول العربية، حيث بدأت عمليات الفرز والتقييم الأولى بالتوازي مع استقبال طلبات الترشّح.


شعر نبطي


مازالت الاستعدادات والتحضيرات مستمرة لجولة لجنة تحكيم الموسم السادس من برنامج «شاعر المليون»، حيث سيتم في وقت لاحق الإعلان عن مواعيد وأماكن استقبال اللجنة للمشاركين في جولتهم التي ستبدأ نهاية شهر أكتوبر الجاري وتشمل دولا خليجية وعربية.

حيث ستلتقي اللجنة خلال جولتها بالشعراء المترشحين لتختار منهم الأفضل ممن التزموا في قصائدهم بالمعايير والأسس الفنية للشعر النبطي، خاصة فيما يتعلق بشروط الوزن والقافية واللغة الشعرية المستخدمة من حيث التعبير، وكيفية تناول الغرض الشعري والبناء الفني للقصائد والصور والتراكيب المستخدمة فيها.

وكشف العميمي أنّ المسابقة في دورتها السادسة تسمح للشعراء الذين اشتركوا في الدورات الأولى 2006 – 2007 والثانية 2007 – 2008 والثالثة 2008-2009 من المسابقة، بالتقدّم للاشتراك في الموسم السادس 2013 – 2014 ومقابلة اللجنة، وذلك بحسب ما تنص عليه لوائح المسابقة من أنه يجوز تقدم الشاعر الذي تمّ اختياره ضمن قائمة الثمانية والأربعين في دورات سابقة للاشتراك في المسابقة من جديد، وذلك بعد مرور دورتين (موسمين) على الأقل عن مشاركته الأولى، على أن تنطبق عليه شروط ومعايير الاشتراك كافة، ومنها عدم تجاوزه السن القانونية. وتساهم هذه الخطوة في تحفيز الشعراء على الاستمرار في العطاء والإبداع لتقديم المزيد من روائع الشعر النبطي.


أصالة عربية


يذكر أنّ بيرق الشعر موجود حاليا في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث فاز بلقب شاعر المليون للموسم الخامس الشاعر الإماراتي راشد أحمد الرميثي، في حين فاز الشاعر الكويتي ناصر بن ثويني العجمي بلقب الموسم الرابع، أما لقب الموسم الثالث فحاز عليه الشاعر السعودي زياد بن حجاب بن نحيت، في حين حازت قطر على اللقب في أول موسمين عبر الشاعر محمد بن فطيس المري (الموسم الأول)، والشاعر خليل الشبرمي (الموسم الثاني).

وقد تمكّن برنامج «شاعر المليون» من جذب جمهور كبير في دول المنطقة والعالم العربي لارتباطه بالتاريخ والأصالة العربية، ويسعى القائمون على البرنامج دوما إلى تطويره وتقديم كل جديد، حيث يحمل كل موسم في طياته إضافة جديدة من الفائدة والمتعة في آن، وهذا ما سوف يشهده الموسم السادس من تغييرات جذرية ومفاجآت تخدم رسالة البرنامج في صون التراث وإحياء الاهتمام بالشعر العربي.

ويتم استقبال طلبات الترشح عبر البريد الإلكتروني والموقع الإلكتروني الخاص بالبرنامج حتى 31 من الشهر الجاري.

على أن يتم إرسال صورة شخصية (خلفية بيضاء) وصورة عن جواز سفر ساري المفعول (لا تقل صلاحيته عن 6 أشهر) مع القصيدة التي يتقدّم بها الشاعر للمسابقة.

ويتم قبول طلبات الاشتراك للشعراء الذين لا تقل أعمارهم عن 18 سنة ولا تتجاوز 45 سنة، ويتوجب على من يود الاشتراك في المسابقة أن يتقدم بطلب الاشتراك مرفقا بقصيدة نبطية موزونة ومقفاة على ألا تتعدى القصيدة 20 بيتا، ولا تقل عن 10 أبيات، وأن تكون القصائد المرسلة مطبوعة ومراجعة من طرف الشاعر بصورة جيدة، ولا تقبل القصائد المكتوبة بخط اليد.

وكانت أكاديمية الشعر بأبوظبي قد أعلنت في عام 2010 إقامة مسابقة «شاعر المليون» بالتناوب مع نظيرتها لشعر العربية الفصحى مسابقة «أمير الشعراء» التي اختتمت دورتها الخامسة في يوليو الماضي 2013، حيث حصل على اللقب شاعر مصري للمرّة الأولى هو علاء جانب.

16