إكسسوارت 2015 تمزج بين الماضي والمستقبل

الخميس 2015/08/27
اكسسوارات مصنوعة من الجلد والفرو

في مجموعة إكسسواراتها الخاصة بخريف 2015، برعت دار لويس فيتون في الجمع بين الماضي والمستقبل، من خلال مجموعة إكسسوارات تمّ صنعها من مواد فاخرة أبرزها الجلد والفرو.

كما تضمّنت مجموعة الإكسسوارات الخريفية أحذية “إسكاربان” وأحذية شتوية عالية الساق تزيّنت بالمسامير أو بالأحزمة.

وكانت النظارات الشمسيّة الأكثر ابتكارا حيث تميّزت بأحجامها الكبيرة وأشكالها الملفتة.

وقدمت دار كلوي لموسم خريف وشتاء 2015، مجموعة من الحقائب متوسطة وصغيرة الحجم مصنوعة من الجلود بألوان حياديّة ودافئة تتناسب بامتياز مع الأزياء الشتوية، كما تتميز هذه الدار بأحذيتها ذات الطابع الكلاسيكي الذي تدخل عليه اللمسات العصرية بأسلوب مميز، والذي يتم تنفيذها بحرفية عالية.

21