إمارة دبي تتزين بعد ساعات على احتراق أحد فنادقها

الخميس 2015/12/31
فندق العنوان داون تاون يعدّ من الفنادق الفخمة في دبي

دبي- اندلع حريق هائل في فندق فخم بمدينة دبي قرب برج خليفة مساء الخميس، قبل ساعات من احتفالات رأس السنة التي يشكل هذا البرج، الاعلى في العالم، احد ابرز معالمها، ما ادى لاصابة 16 شخصا.

ولم يؤثر الحريق الذي لم تعرف اسبابه بعد، وبقي متواصلا بدرجة اقل بعد مرور اكثر من اربع ساعات على اندلاعه، على احتفالات رأس السنة التي اضاءت سماء دبي بالالعاب النارية.

وافاد المكتب الاعلامي لحكومة دبي عبر موقع "تويتر" عن "اندلاع حريق في فندق العنوان داون تاون ("آدرس") وتم العمل على السيطرة على الحريق من قبل سلطات الدفاع المدني والجهات المختصة".

واكد المكتب "تسجيل 14 اصابة بسيطة وتسجيل حالة متوسطة واصابة بجلطة قلبية جراء التدافع والدخان المنتشر جراء الحريق"، مؤكدا انه "ليس من بين المصابين اي اطفال" او حالات وفاة.

وشدد القائد العام لشرطة دبي اللواء خميس مطر المزينة ان السلطات اخلت "كل المقيمين" في الفندق، موضحا في تصريحات تلفزيونية ان "لا معلومات" بعد عن اسباب الحريق، وان ذلك يتطلب الانتهاء من اخماده.

اشتعال سريع وهلع

وروى شهود عن تصاعد كتل اللهب بشكل سريع، وتسبب احتراق المبنى الشاهق المؤلف من 63 طبقة، بحال من الهلع وسط الحشود. وهرعت سيارات الاطفاء والاسعاف الى المكان، قبل ان تبدأ طائرات مروحية بالتحليق في الاجواء، بينما بدأ الناس بالركض للابتعاد.

وقال كومار، وهو هندي يقيم في دبي كان موجودا برفقة زوجته قرب الفندق "رأينا النار تندلع، بدأ الناس يصرخون ويهرعون بعيدا من الفندق. في خلال ثوان، امتد الحريق الى كل المبنى". وروى محمد الماجد، وهو سائح سعودي كان في مطعم قريب "الغريب ان الحريق كان يختفي ويظهر مجددا. كان متركزا في وسط المبنى".

الألعاب النارية تضيء محيط برج خليفة

وبحسب شاهد آخر، سادت حال الهلع ايضا وسط رجال الامن في الفندق ومركز "دبي مول" التجاري الضخم القريب. وقال "كان رجال الامن (الخاص) يصيحون ويقودون الناس الى دبي مول. بعد نصف ساعة، طلبوا منا الخروج من المركز لانهم سيقفلونه".

وتداول مستخدمون على مواقع التواصل شريطا يظهر هلعا وسط الحشود في "دبي مول" المجاور لبرج خليفة والفندق، والذي يعد من اكبر مراكز التسوق في دبي. ويمكن في الشريط رؤية امرأة تدعو الناس لعدم الركض والهلع.

وبحسب المكتب الاعلامي، بدأ الحريق "في الطابق العشرين، من خارج البرج فقط"، وهو ما اشار اليه ايضا الدفاع المدني. وقال المدير العام للدفاع المدني اللواء راشد المطروشي ان الحريق "اندلع في الواجهة الخارجية فقط وغالبية النيران لم تدخل الى الداخل".

الاحتفالات كما المقرر

ولم يمنع الحريق اقامة مراسم الاحتفالات التي تستقطب سنويا عشرات الآلاف من المقيمين والسياح. وسارعت المتحدثة باسم المكتب الاعلامي منى المري بعد وقت قصير من اندلاع الحريق، للتأكيد ان الاحتفالات قائمة "حسب البرنامج المحدد".

وعند منتصف الليل، اضاءت الالعاب النارية الضخمة سماء امارة دبي، لا سيما برج خليفة البالغ ارتفاعه 828 مترا. وشملت الاحتفالات عروضا ضوئية في محيط البرج، في وقت كانت السنة اللهب لا تزال ظاهرة.

كما عرضت على واجهة برج خليفة اعلام دول مجلس التعاون الخليجي. وغرد المكتب الاعلامي لدبي بعيد بدء العرض، متمنيا "عاما سعيدا". كما اضاءت المفرقعات مناطق اخرى، لا سيما محيط فندق برج العرب ذي السبع نجوم، والمعروف بتصميمه المشابه للشراع عند شاطئ دبي.

وسارعت حكومة دبي الى التأكيد لـ "ضيوف دبي من نزلاء فندق العنوان داون تاون، انه سيتم توفير غرف فندقية لخدمتكم". كما تداول مستخدمون على مواقع التواصل وسم "في حاجة الى عنوان" بالانكليزية، للدلالة على استعدادهم لاستضافة نزلاء الفندق في منازلهم.

ويعد فندق العنوان داون تاون من الفنادق الفخمة في دبي التي تشهد خلال هذه الفترة من السنة اقبالا كثيفا من السياح لحضور احتفالات رأس السنة، والاستفادة من مهرجان التسوق الذي ينطلق مطلع هذا الشهر.

وسبق لدبي التي تنتشر فيها ناطحات السحب والابراج السكنية على نطاق واسع، ان شهدت حوادث مماثلة. ففي فبراير، اندلعت النيران في مبنى "ذا تورش" (الشعلة) السكني في منطقة المارينا، والذي يعد من اعلى الابراج السكنية، ما اتى على شقق فخمة وتطلب اخلاء مبان مجاورة. وفي 2012 ، اندلع حريق هائل في مبنى "طويل تاور" في منطقة ابراج بحيرات جميرا، تبين انه نتج من القاء عقب سيجارة في المهملات.

1