إنريكي يتنحى عن تدريب إسبانيا لأسباب عائلية قاهرة

المدرب إنريكي يقرر التخلي عن مهامه كمدرب للمنتخب لأسباب عائلية قاهرة وسيحل بدلا منه مساعده روبرت مورينو.
الخميس 2019/06/20
استقالة مفاجئة

مدريد - أعلن رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم لويس روبياليس أن المدرب لويس إنريكي قرر التخلي عن مهامه كمدرب للمنتخب لأسباب عائلية قاهرة وسيحل بدلا منه مساعده روبرت مورينو.

وقال روبياليس خلال مؤتمر صحافي دُعي إليه على عجل في مقر الاتحاد في لاس روساس بضواحي مدريد وإلى جانبه المدير الرياضي خوسيه فرانسيسكو مولينا “أبلغنا لويس إنريكي أنه لن يستمر كمدرب (..) قرر الاتحاد الإسباني منح ثقته لروبرت كمدرب”. وتولى إنريكي (49 عاما) الإدارة الفنية للمنتخب عقب الخروج من الدور ثمن النهائي للمونديال الروسي الصيف الماضي، لكنه غاب عن وظيفته منذ مارس الماضي “لأسباب عائلية قاهرة” بحسب الاتحاد الإسباني.

وتابع روبياليس “نحترم قراره تماما وسنواصل القيام بذلك بالطريقة عينها. يجب أن أشكر لويس إنريكي على وقته مع الاتحاد وأبواب المنتخب الوطني ستكون مفتوحة له دائما”.

وأردف “سيتولى روبرت التدريب مع المدة عينها في العقد الموقع. سيقودنا لتحقيق مشاركة طيبة في كأس أوروبا 2020”.

وأشرف مورينو (41 عاما) على المنتخب الأحمر في آخر ثلاث مباريات ضد مالطا وجزر فارو السويد، وفاز فيها كلها، وسيقوده في تصفيات البطولة القارية بعدما أعجب نجوم المنتخب بمزاياه بحسب ما ذكرت صحيفة “أس” الإسبانية، ما دفع الاتحاد إلى تفضيله على أبيلاردو مدرب ألافيس والمرشح القوي لخلافة إنريكي.

وعمل مورينو مساعدا مع لويس إنريكي في أندية سلتا فيغو، روما الإيطالي وبرشلونة. وسيكون مورينو رابع مدرب لمنتخب إسبانيا في 12 شهرا، إذ أقيل جولن ليوبيتغي عشية المونديال لإعلان
تعاقده مع ريال مدريد قبيل انطلاق النهائيات الروسية، ثم حل إنريكي بدلا من فرناندو هييرو الذي لم ينجح في تحقيق نتيجة جيدة مع “لا روخا” في كأس العالم.

23