إنهاء إضراب الخطوط الفرنسية

الاثنين 2014/09/29
الشركة تشهد أطول إضراب لموظفيها منذ 1998

باريس - أعلنت النقابة الرئيسية لطياري شركة الخطوط الفرنسية الأحد إنهاء الإضراب الذي استمر أسبوعين وتسبب في تعطيل آلاف الرحلات بسبب اعتراض الطيارين على شروط التعاقد لدى فرع الشركة للبطاقات المتدنية الثمن ترانسافيا.ومنذ 15 سبتمبر، لم يتحرك أكثر من نصف طائرات الشركة. وهذا أطول إضراب في الشركة منذ 1998.

ويطالب الطيارون الشركة بالحصول على نفس الأجور عن الرحلات منخفضة التكلفة. وقالت الشركة إن هذا لا يتوافق مع التكلفة المخفضة للرحلات.

ومع تزايد وتيرة العمل وتدني الرواتب في نهاية الخدمة وتناقص المنافع الاجتماعية يخشى الطيارون أن تصبح ظروف العمل في الفرع المتدني الأسعار المعيار المتبع في الشركة الأم. وقال المتحدث باسم نقابة الطيارين غيوم شميد إن الطيارين قرروا وقف الإضراب الذي كلف الشركة أكثر من 250 مليون دولار خسائر وأن المفاوضات حول ترانسافيا يمكن أن تجري “في أجواء أكثر هدوءا” حيث لم يحقق الطيارون مطالبهم.

وتساهم الدولة بنحو 16بالمئة في مجموعة الخطوط الجوية الفرنسية -كا ال ام الفرنسية الهولندية، وهي الثانية على الصعيد الأوروبي.

10