إهانات عنصرية لملكة جمال أميركا الجديدة

الثلاثاء 2013/09/17
المغني كويستلاف: تتويج نينيا دافولوري "هو التاريخ الأميركي"

نيويورك – فازت نينا دافولوري ذات الـ24 ربيعا بلقب ملكة جمال الولايات المتحدة لعام 2014 في المسابقة السنوية التي أقيمت مساء الأحد في مدينة أتلانتيك سيتي، لتصبح أول أميركية من أصل هندي تفوز بهذا اللقب.

وقالت دافولوري للصحفيين قبل إعلان النتائج "إننا نصنع التاريخ هناك كأميركيين آسيويين."

لكن فوز دافولوري قوبل فيما بدا بعدم تفهم، بل ورفض من قبل بعض مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي تويتر، حيث تعرضت ممثلة ولاية نيويورك في المسابقة إلى إهانات عنصرية عبر شبكة الإنترنت عقب تتويجها باللقب.

فقد علق المذيع الشهير بمحطة "فوكس" الأميركية، تود ستارنس، على فوز دافولوري على تويتر بقوله: "ملكة جمال أميركا اللائقة سياسيا".

وكتب أحد مستخدمي الموقع: "كان 11 سبتمبر منذ أربعة أيام.. وهي الآن تصبح ملكة جمال أميركا؟ هل هي ملكة جمال أميركا أم ملكة جمال متاجر 7-11" في إشارة إلى سلسة متاجر يرى أصحاب النظرة النمطية أن معظم موظفيها من الهنود، بينما وصل الأمر بالبعض إلى حد ربطها بالإرهاب بسبب لون بشرتها عبر القول: "هل هي ملكة جمال تنظيم القاعدة؟".

وفي المقابل، رحبت أصوات عدة بفوز دافولوري، حيث كتب المغني كويستلاف من فريق "ذا روتس": "أرى أنه أمر رائع أن تتوج نينيا دافولوري بلقب ملكة جمال أميركا. هذا هو التاريخ الأميركي".

24