إيران تتجسس على العالم عبر فيسبوك

الجمعة 2014/05/30
"Newscaster" عملية تجسس إيرانية استهدفت شخصيات سياسية عالمية

بوسطن- في حملة تجسس “لم يسبق لها مثيل” دامت لنحو 3 سنوات، فتح قراصنة إيرانيون حسابات وهمية ومزيفة على مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع إخبارية تبث أخبارا غير حقيقية للتجسس على القادة العسكريين والسياسيين في العالم.

وكشفت شركة "آي سايت بارتنرز" الأميركية لحماية أمن المعلومات، الخميس، أن قراصنة تجسسوا على المئات من السياسيين والعسكريين في السعودية وبريطانيا وإسرائيل والولايات المتحدة وسوريا والعراق وأفغانستان، عبر حسابات مزورة على الإنترنت. وقال نائب الرئيس التنفيذي لشركة “آي سايت”، تيفاني جونز، إن القراصنة واصلوا تجسسهم لسنوات، ونجحوا في الحصول على معلومات مهمة.

وأطلقت “آي سايت” على عملية التجسس الإيرانية اسم "المذيع" أو “Newscaster”، لأنها تضمنت خلق خلية إيرانية مكونة من 6 أشخاص، ظهروا وكأنهم يعملون في موقع إخباري وهمي، وهو “NewsOnAir.org”، استعان بمحتويات إخبارية من وكالات عالمية. وقالت الشركة إن هذه العملية نشطة منذ عام 2011 على الأقل مشيرة إلى أنها أكثر حملات التجسس دقة باستخدام “هندسة اجتماعية” لم تكشفها أية دولة حتى الآن.

في هذا السياق، حذر جونز من أن الحملة ليست ذائعة الصيت وأنها مغمورة وتعمل على الوصول إلى هدفها ببطء، فهي تريد ألا تكون تحت المجهر. وأحيلت القضية برمتها إلى مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي “FBI” الذي رفض التعليق.

وحاليا، يقوم موقع لينكدين بالتحري عما جاء في التقرير، لا سيّما أن الحسابات الوهمية التي كشفت لا تزال مفعّلة، فيما رفض ممثلو تويتر وغوغل التعقيب. ولا يزال موقع “Newsonair” يعمل إلى حدود أمس، ويحدث أخباره.

19