إيران تدعم العراق في حربه ضدّ الإرهاب

الأربعاء 2014/10/22
تعاون إيراني عراقي للقضاء على الإرهاب

طهران/القاهرة ـ قال الرئيس الإيراني حسن روحاني في طهران بلاده طمأنت العراق بمساعدته "حتى النهاية" في المعركة ضد مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش).

وأبلغ روحاني رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الذي يزور إيران: "كما دعمنا العراق منذ البداية ضد هؤلاء الإرهابيين، سنكون هناك حتى النهاية"، بحسب الرئاسة الإيرانية.

وأكد النائب الأول للرئيس الإيراني إسحاق جهانجيري في وقت سابق أن بلاده "وقفت وستقف إلى جانب الشعب العراقي وستدعمه حتى تحقيق النصر".

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا) عنه القول خلال استقباله رئيس الوزراء العراقي في طهران إن "الدول التي تدعم الجماعات الإرهابية في العراق سيطالها الإرهاب في المستقبل، والمشاكل والتهديدات الإرهابية لا تقتصر على مناطق محددة".

من جانبه، تحدث العبادي عن التحديات الخطيرة التي تهدد العراق من قبل الجماعات الإرهابية، وقال إن "هذه الجماعات تحاول تدمير الإنجازات التي حققها الشعب العراقي في المرحلة الجديدة وخلال السنوات الـ11 الماضية".

وأكد أن "الإرهاب الذي ينشط حاليا في العراق لا يشكل تهديدا للعراق فحسب بل لكل المنطقة، وأن الجماعات الإرهابية تحاول إشعال فتيل الحرب الطائفية بين الشيعة والسنة".

كما أكد العبادي إصرار العراق على وأد الفتنة الطائفية، وقال إن "الموضوع الأساسي حاليا في العراق هو التصدي لخطر الإرهاب الذي ينبغي للجميع أن يتوحد لمواجهته".

في سياق متصل، قالت وزارة الدفاع الأميريكية (بنتاغون) إن أسلحة كان من المفترض أن يقدمها الجيش الأميركي للمقاتلين الأكراد في عين العرب (كوباني) على الحدود السورية التركية، ربما تكون وقعت عن غير قصد في أيدي مسلحي داعش.

وكانت الولايات المتحدة قد بدأت في إسقاط الإمدادات جوا يوم الأحد على المقاتلين الأكراد الذين يقاتلون مسلحي داعش في عين العرب.

وقال المتحدث باسم البنتاجون جون كيربي إن حزمة واحدة على الأقل من 28 حزمة أسلحة لم تصل إلى مقصدها.

1