إيقاف برنامج تونسي لاتهامه بتبييض صفحة الإرهاب

الخميس 2014/08/07
النقابة تدعو مقدم البرنامج أمام لجنة أخلاقيات المهنة التابعة لها

تونس – قررت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري أمس إيقاف بث برنامج ناس نسمة وما يتفرع عنه من برامج إخباريـة لمـدة شهر.

وقررت أيضا سحب البرنامـج مـن الموقع الالكتروني للقناة ومن صفحات المواقع الاجتماعية التابعة لها، لتضمنه تحريضا على العنف وعدم احترام المعاهـدات والمواثيق الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان والحريات العامة، وعدم احترام التعددية في التعبير عن الأفكار والآراء، والإذن بإحالة الملف على مجلس الهيئة للنظر فيه.

وكانت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين أصدرت أول أمس بيانا أدانت فيه حضور بعض الإرهابيين في قناة نسمة وفتح الباب لهم لتبييض الإرهاب والدعوة إلى العنف والاقتتال، وأضاف البيان أن نسمة أصبغت على الضيفين صفة محللين سياسيين لتسهيل تقبل رسالتهما وتغليف الإرهاب بموضوعية كاذبة، وقد تعمدت توجيه الحوار في اتجاه واحد داعم لمجموعات عبد الحكيم بلحاج وتنظيم القاعدة وأنصار الشريعة.

وقال البيان، إن القناة كانت حاضرة أثناء اللقاء الذي نظمته نقابة الصحفيين بحضور كافة وسائل الإعلام المحلية التونسية وتم من خلاله إجماع الأسرة الإعلامية على محاربة الإرهاب، والتأكيد على أن الإرهاب ليس وجهة نظر.

ودعت النقابة، الهيئة العامة للاتصال السمعي والبصري “الهايكا” إلى تحمل مسؤولياتها واتخاذ الإجراءات اللازمة في حق قناة نسمة مع دعوة الصحفيين الذين ساهموا في إنتاج هذا البرنامج الحواري ودعوة مقدم البرنامج أمام لجنة أخلاقيات المهنة التابعة للنقابة، مع مراجعة ما تم بثه في قناة حنبعل قبل عدة أيام، داعية الحكومة إلى تحمل مسؤولياتها في مجابهة محاولات تبييض الإرهاب والتصدي للأشخاص الذين يستعملون التراب التونسي للدفاع عن التنظيمات الإرهابية، مطالبة النيابة العمومية بفتح تحقيق عاجل في الغرض.

وطالب البيان كل الشخصيات الوطنية إلى اعتبار انخراط وسائل الإعلام في محاربة الإرهاب معيارا أساسيا في التعاطي معها.

18