إيقاف قناة سعودية استفزت مشاعر المتابعين بمشهد غير إنساني

قناة بداية السعودية تثير الجدل باستمرار بين مؤيدين ومعارضين لما تقدمه من محتوى وقد أجمع إعلاميون أنه محتوى مسيء للصورة الذهنية للمجتمع السعودي.
الخميس 2018/04/05
قناة تفتقد للعمل المؤسس الإعلامي

الرياض- قررت الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع، إغلاق قناة بداية حتى إشعار آخر، بعدما رصدت مخالفة بعرضها مشهد إبلاغ أحد متسابقيها بوفاة والده على الهواء مباشرة، ما تسبب بغضب واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، وأثار مسألة تجاوزات القناة العديدة وتكرار مخالفاتها.

وقالت الهيئة في بيان لها أنه نظراً إلى ما تم رصده من مخالفات على قناة بداية وانتهاء الترخيص الممنوح لها، تم إيقاف بث القناة حتى إشعار آخر للقيام بالتحقيقات واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

كما توقف بث قناة بداية الفضائية على موقع يوتيوب بعد يومين من واقعة قيام مقدم إحدى فقرات برنامج حياتك بإبلاغ أحد المتسابقين بوفاة والده بشكل مفاجئ على الهواء مباشرة، مما تسبب بصدمة المتسابق الذي بدا غير مصدق لما يسمعه من المذيع قبل أن يبدأ بالصراخ ويغادر المكان مسرعًا.

وعلق الإعلامي هاني الشحيتان، مؤكدًا أن ما قدمته القناة هو محتوى مسيء للصورة الذهنية للمجتمع السعودي. وأوضح الشحيتان خلال مداخلة له على قناة “بي.بي.سي العربية”، أن جميع برامج الواقع على مستوى العالم تخضع لنظام المسؤولية الاجتماعية قبل كل شيء، ولكن لم تعرض أي قناة واقع مثل هذا المحتوى الذي عرضته قناة بداية.

كما أشار إلى أنه من غير المسموح أن تقدم قناة تحسب على الإعلام السعودي مثل هذا المستوى الضعيف، الذي يسيء للمستمع السعودي وإعلامه بشكل عام. ونوّه إلى أن القنوات السعودية التي تقدّم محتوى شبيها ببرامج قناة بداية، قليلة وتفتقد للعمل المؤسسي الإعلامي، حيث تدار باجتهادات أشخاص غير متخصّصين بشكل كبير في مجال الإعلام.

كما لفت إلى أن هناك الكثير من الإعلاميين السعوديين الذين طالبوا هيئة الإعلام المرئي والمسموع في وقت سابق، بإعادة تأهيل هذه القنوات وإعادة النظر في بعض البنود المرتبطة بتصريح البث الذي يمنح لهذه القنوات.

وكانت قناة بداية قد أصدرت بيانًا، قالت فيه إن التصرف الفردي الذي صدر من طاقم الإعداد ومقدم البرنامج، لا يمثل القناة والأهداف التي أُنشئت من أجلها، وأهمها خدمة المجتمع العربي، وأوضحت أنها قررت بعد التحقيق في الموضوع، فصل المتسببين وحل إدارة القناة.

وعلق عبدالعزيز العريفي، رئيس مجلس إدارة القناة “أنا شخصيًا غير راضٍ عن الأداء، وسأتخذ قرارات وأحاسب كل من تسبب في هذا الموضوع”. وأعرب عن استنكاره لما حدث، مشددًا على أن هذا الأمر لن يمر مرور الكرام وأنه سيحاسب المتسبب، مشيرًا إلى إيقاف المشرف عن الفترة والمُعد.

لقد قررت القناة تعيين فواز الحارثي مديرًا للقناة، وفيصل الهويمل مديرًا لإدارة المحتوى. وشددت القناة في بيانها على استمرارها في تأدية رسالتها ومنهجها والتزامها المستمر بثوابت الدين والأنظمة والقوانين وحرصها على المهنية الإعلامية.

يذكر أنه ليست هذه المرة الأولى التي يتم فيها وقف البث عن قناة بداية فقد سبق في عام 2017 أن تم وقف البث عنها لفترة. بعد رصد عدة مخالفات لها بحسب ما ذكرته هيئة الإعلام آنذاك، قبل أن يعاد بثها من جديد. وتثير القناة الجدل باستمرار بين مؤيدين ومعارضين لما تقدمه من محتوى.

وأطلقت قناة بداية بثها في مايو 2005 باسم “زواج”، وتتعرض على الدوام لاتهامات ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي الذين يعتبرون أنها تقدم محتوى هابطا ومسيئا وعبارات غير لائقة، بعد رصد العديد من المشاهد المخلة كما شهدت برامجها العديد من المشاحنات والشجار بالأيدي على الهواء، ودعوا إلى إغلاق القناة أو تشديد الرقابة على محتواها.

18