إينزاغي على أعتاب الإقالة

الجمعة 2015/05/01
إينزاغي يمر بظروف حالكة

روما - بات مدرب ميلان ونجمه السابق فيليبو إينزاغي على وشك الإقالة بعد سقوط فريقه على أرضه 1-3 أمام جنوة في الدوري الإيطالي في الوقت الذي رفض فيه الاستقالة من منصبه. ويعيش نادي ميلان فترة مصيرية في ظل الحديث عن إمكانية انتقال ملكيته من رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلسكوني إلى رجل الأعمال التايلاندي الثري بيي تايشوبول خلال الأيام القليلة المقبلة.

ويعتبر إينزاغي أسطورة في ميلان بعد أن توج في صفوفه بطلا لإيطاليا ثلاث مرات ودوري أبطال أوروبا مرتين.

وقال إينزاغي بعد الخسارة المدوية لفريقه وبدا مصدوما “ميلان في قلبي وسيبقى كذلك”.

وأضاف “بطبيعتي لا استسلم. طوال مسيرتي كنت كذلك كلاعب. رأسي مرفوعة لأنني بذلت قصارى جهدي. أنا بانتظار قرار النادي”.

وأضاف “هذه هي كرة القدم، هناك أمسيات جيدة وأخرى سيئة. هذا جزء من اللعبة. لقد واجهنا فريقا كان أفضل منا ويستحق الفوز. آمل أن أنهي الموسم على رأس الجهاز الفني”.

23