إينفانتينو: تحضيرات روسيا للمونديال أمر مبهر

الأربعاء 2016/04/20
فيفا راض عن التحضيرات الروسية

موسكو - أكد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” السويسري جاني إينفانتينو أنه راض بشأن تحضيرات موسكو لاستضافة مونديال 2018 وذلك في أول زيارة له إلى روسيا بعد انتخابه رئيسا للسلطة الكروية العليا.

وقال إينفانتينو من ملعب “لوجنيكي ستاديوم” حيث الأعمال تسير بوتيرة مرتفعة “إنه أمر مبهر حقا، مبهر لدرجة تدفعني إلى أن أثني وأهنئ منذ الآن ومسبقا العمدة (عمدة موسكو)”.
وتابع “من الداخل تشعر حقا بأجواء كرة القدم، بأنه ملعب كرة قدم”، مشيرا إلى أن “لوجنيكي ستاديوم” كان “المكان الصحيح” لاستضافة نهائي كأس العالم.
وكان إينفانتينو يرى أن الإصلاحات التي صادقت عليها الجمعية العمومية الطارئة للاتحاد، وتم اختياره خلال انعقادها، ستضمن مستقبل هذه المؤسسة في أقرب وقت، لكي تعود مجددا للتركيز على كرة القدم. وتتضمن إصلاحات فيفا إطارا جديدا سيدخل حيز التنفيذ اعتبارا من 27 أبريل الجاري.

وبدوره، أكد وزير الرياضة الروسي فيتالي موتكو الذي يشغل أيضا منصب رئيس الاتحاد الروسي لكرة القدم، بأن التحضيرات لاستضافة الحدث العالمي تسير حسب البرنامج، مضيفا في تصريح أدلى به في البرلمان الروسي الثلاثاء “نحن راضون بمسار التحضيرات. بإمكان الجميع أن يرى ما هي أعمال البناء وأين تحصل. من المؤكد أن هناك البعض من المشاكل أيضا”.

وأوضح موتكو أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يشرف شخصيا على التحضيرات الخاصة بكأس العالم، مضيفا “أنا أرسل تقريرا مكتوبا إلى الرئيس مرة كل ثلاثة أشهر”. إن جزءا كبيرا من الاستعدادات لنهائيات كأس العالم 2018 يشمل بناء ملاعب جديدة أو تجديد ملاعب موجودة في جميع أنحاء البلاد. وتستضيف روسيا كأس العالم 2018 في 12 ملعبا و11 مدينة، بينها موسكو وسان بطرسبورغ وكازان وسوتشي.

وسينتقل إينفانتينو من موسكو إلى الدوحة الأربعاء 20 أبريل حيث سيلتقي أعضاء اللجنة العليا للمشاريع وعددا من المسؤولين في الحكومة القطرية.
22