ابن شقيقة عرفات يدعو إلى التحقيق في وفاته لدى الأمم المتحدة

الخميس 2013/11/14
ناصر القدوة: عرفات قتل مسمومًا

رام الله- دعا ناصر القدوة، ابن شقيقة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات، إلى نقل ملف التحقيق في وفاته إلى الأمم المتحدة.

وقال القدوة الذي شغل منصب وزير الخارجية الفلسطيني السابق، خلال حفل توزيع جائرة ياسر عرفات للإنجاز، في رام الله: «اتجاهنا يجب أن يكون الجمعية العامة للأمم المتحدة بداية بما يكفل خلق حالة سياسية وقانونية دولية يمكن أن تقود إلى خطوات أخرى تكفل التعامل الجاد مع هذه القضية».

وأضاف: «لسنا بحاجة إلى مزيد من الدلائل، نحن بحاجة إلى موقف سياسي واضح يدين الجريمة ويطالب بمحاكمة الجناة»، وأكد كعضو في لجنة التحقيق الفلسطينية بوفاة عرفات، أن تقرير المعهد السويسري الذي صدر قبل أيام كاف للتأكيد أن عرفات «قتل مسمومًا».

وقال: «انتهى النقاش إذاً.. وثبت مرة أخرى للعالم أجمع لمن لم يكن مقتنعًا أن هذه حقيقة واضحة ويرتبط بها حقيقة أخرى هي أن إسرائيل قد ارتكبت هذه الجريمة وهي التي اغتالت الرئيس.. انتهت المجادلة لأن اسرائيل هي الجهة الوحيدة المعنية التي يمكن لها امتلاك واستخدام مادة مشعة مثل البولونيوم 210 ناهيك عن كل القرائن والدلائل الأخرى التي كررناها مراراً».

وأوضح أن "مسألة ما إذا كان هناك منفذ محلي وهوية هذا الخائن مسألة مهمة أمنياً وأيضاً من زاوية تطبيق العدالة والقصاص، ولكن لا يمكن أن يقلل من المسألة الأساسية وهي المسؤولية السياسية والجنائية لإسرائيل".

وكان عرفات أصيب بمرض غامض خلال حصاره من قبل الجيش الإسرائيلي في مقر المقاطعة برام الله في العام 2002، وتم نقله إلى مستشفى بيرسي بفرنسا في 29 تشرين الأول/أكتوبر 2004 إثر تدهور حالته الصحية، وتوفي هناك في 11 تشرين الثاني/نوفمبر.

وتكريما لروحه كشف ملتقى الفيلم الفلسطيني في قطاع غزة عن إطلاق مبادرة فنية لإنتاج فيلم روائي طويل عن الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات بمناسبة الذكرى التاسعة لوفاته.

وقال المخرج الفلسطيني سعود مهنا رئيس ملتقى الفيلم الفلسطيني أنه بات من الواجب إنتاج فيلم عن حياة ياسر عرفات (1929- 2004) نظرا لأهمية ما قدمه للدولة الفلسطينية، وأضاف أن عرفات نموذج نضالي قدم لفلسطين ولكل أحرار العالم الكثير الذي يجب إبرازه عبر فيلم روائي طويل على غرار أفلام شهيرة عن مناضلين عظام مثل عمر المختار في ليبيا وجمال عبد الناصر في مصر وغيرهم.

وأوضح المخرج الفلسطيني أن العديد من الأفلام الوثائقية تم إنتاجها خلال السنوات الماضية عن ياسر عرفات لكن لا يوجد فيلم روائي واحد يجسد مسيرته عبر تاريخه الطويل، وولد الزعيم الفلسطيني الراحل في 24 أب/ أغسطس 1929 واسمه الكامل محمد عبد الرؤوف عرفات القدوة الحسيني واشتهر بكنيته «أبو عمار» وتولى رئاسة السلطة الفلسطينية بالانتخاب عام 1996 وهو القائد العام لحركة فتح أكبر الحركات داخل منظمة التحرير الفلسطينية التي شارك في تأسيسها عام 1959.

12