اتحاد الجزائر يتطلع إلى تأمين طريقه نحو لقب أبطال أفريقيا

تتجه أنظار عشاق كرة القدم الأفريقية والعربية إلى ملعب عمر حمادي الذي يستضيف مباراة ذهاب الدور النهائي لمسابقة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، والتي ستجمع اتحاد الجزائر بضيفه مازيمبي الكونغولي الديمقراطي.
السبت 2015/10/31
رجال المدرب ميلود يسعون إلى إبقاء اللقب القاري جزائريا

الجزائر - يتطلع فريق اتحاد العاصمة الجزائري إلى استغلال عاملي الأرض والجمهور لتحقيق نتيجة إيجابية أمام ضيفه مازيمبي الكونغولي الديمقراطي اليوم السبت في ذهاب الدور النهائي لمسابقة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، تؤمن له سعيه في إنجاز تاريخي وإحراز اللقب للمرة الأولى في تاريخه.

ويدخل فريق العاصمة المباراة بمعنويات عالية بعد تحقيقه إنجازا تاريخيا تمثل في بلوغ الدور النهائي للمسابقة للمرة الأولى في تاريخه، وهو يسعى إلى مواصلة مشواره الناجح في المسابقة والظفر بلقبها للمرة الأولى أيضا.ويأمل الممثل الجزائري في ضرب عصفورين بحجر واحد، فهو يرغب كذلك في الإبقاء على اللقب جزائريا إثر تتويج مواطنه وفاق سطيف بلقب النسخة الماضية حيث كان الأول للجزائر منذ 24 عاما والثاني لوفاق سطيف منذ 1988 على حساب إيوانيانوو النيجيري 4-1 في مجموع المباراتين.

ويتأهل بطل المسابقة للمشاركة في كأس العالم للأندية المقررة في اليابان بين 10 و20 ديسمبر المقبل، والتي عرف من المشاركين فيها حتى الآن ريفربلايت الأرجنتيني وبرشلونة الأسباني وأميركا المكسيكي وأوكلاند النيوزيلندي. ويمني اتحاد العاصمة النفس بأن يكون ثاني ممثل للعاصمة الجزائرية ينال اللقب بعد جاره وغريمه التقليدي مولودية الجزائر المتوج في 1976 على حساب هافيا الغيني بركلات الترجيح بعدما قلب تأخره ذهابا 3-0، والرابع في تاريخ الجزائر في المسابقة بعد شبيبة القبائل المتوج في 1981 على حساب فيتا كلوب الكونغولي الديمقراطي و1990 على حساب نكانا ريد ديفلز الزامبي بركلات الترجيح.

وهو النهائي الثاني على التوالي بين ممثلي الجزائر والكونغو الديمقراطية والثالث في تاريخ المسابقة بعد مواجهة شبيبة القبائل وفيتا كلوب عام 1981. وأبلى اتحاد الجزائر البلاء الحسن في المسابقة وكان أول المتأهلين إلى دور الأربعة بعدما أنهى الدور ربع النهائي في صدارة المجموعة بـ5 انتصارات متتالية بينها فوزان على وفاق سطيف حامل اللقب، قبل أن يسقط أمام المريخ السوداني في الجولة الأخيرة بعدما كان ضامنا بطاقته، ثم أزاح الهلال السوداني من دور الأربعة بالفوز عليه 2-1 في أم درمان والتعادل معه سلبا إيابا في الجزائر العاصمة.

هو النهائي الثاني بين ممثلي الجزائر والكونغو الديمقراطية والثالث في المسابقة بعد لقاء شبيبة القبائل وفيتا كلوب
ويخوض اتحاد العاصمة هذا اللقاء في غياب أبرز لاعبيه في صفوفه يوسف بلايلي وربيع مفتاح بسبب الإيقاف، لكنه يملك أسلحة فتاكة متمثلة في المهاجم كارلوس اندريامانيتسينورو من مدغشقر وزين الدين فرحات ومحمد مفتاح اللذين تم اختيارهما ضمن لائحة المرشحين لجائزة أفضل لاعب محلي في القارة السمراء لعام 2015.

ويعول ميلود حمدي مدرب اتحاد العاصمة على عودة قدور بلجيلالي الذي سجل ثلاثة أهداف في البطولة بعدما تعافى من الإصابة التي تعرض لها خلال مباراة الذهاب أمام الهلال. وقال إبراهيم بدبودة مدافع اتحاد العاصمة “حلم التتويج يراود كل الجزائريين وعلينا الحفاظ على اللقب في البلاد ولا خوف على الفريق في هذا النهائي القاري”. وتوج وفاق سطيف بطلا لأفريقيا بعد تغلبه على فيتا كلوب القادم من الكونغو الديمقراطية في نهائي العام الماضي أي أن نهائي هذه النسخة بمثابة جولة جديدة بين ناديين من ذات البلد. وقال المدرب حمدي في مؤتمر صحفي “بعد كل المباريات التي خضناها فإن المباراة القادمة تعد الأصعب ويجب توجيه الشكر للاعبين على ما قدموه خلال مشوار البطولة حتى الوصول للنهائي”.

في المقابل، تصدر مازيمبي المجموعة الأولى بثلاثة انتصارات وتعادلين وهزيمة واحدة بيد أنه انتظر الجولة السادسة الأخيرة لحجز بطاقته إلى الدور نصف النهائي، قبل أن يتخطى المريخ في دور الأربعة بالخسارة أمامه 1-2 ذهابا في أم درمان والفوز عليه 3-0 إيابا في لوبومباشي. ويطمح مازيمبي إلى اللقب الخامس في المسابقة وهو يحتل حاليا المركز الثالث في ترتيب الأندية الأكثر تتويجا باللقب بعد الأهلي المصري (8) ومواطنه الزمالك (5). وتعج صفوف مازيمبي باللاعبين الأجانب من غانا وساحل العاج ومالي وتنزانيا وزامبيا وهو يعول على قوته الهجومية الضاربة التي سجلت بقيادة التنزاني مبوانا ساماتا هداف المسابقة حتى الآن برصيد 6 أهداف، والعاجي روجيه أسالي صاحب 5 أهداف.

وصلت بعثة نادي مازيمبي الكونغولي إلى الجزائر قادمة من مدينة مراكش المغربية. وقال الفرنسي باتريس كاريتيرون المدير الفني لنادي مازيمبي في تصريح لوسائل الإعلام في مطار الجزائر الدولي، إن فريقه يستهدف الفوز بالمباراة التي حضر لها جيدا. وأجرى مازيمبي تمارين بملعب عمر حمادي الذي يستضيف المباراة في نفس توقيت المواجهة.

22