اتحاد العاصمة يعيد تشيكولوني إلى الجزائر

المدرب الفرنسي يؤكد أنه سيعمل رفقة الجهاز الفني من أجل قيادة الفريق لأكبر عدد من الانتصارات بمسابقة الدوري المحلي.
الجمعة 2020/08/07
فرانسوا تشيكولوني: الدوري الجزائري متوازن، يسيطر عليه المستوى المتقارب بين الأندية

الجزائر - عين نادي اتحاد الجزائر لكرة القدم الفرنسي فرانسوا تشيكولوني مدربا جديدا للفريق في الفترة المقبلة. وكشف النادي الجزائري في صفحته على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي أعضاء الجهاز الفني الجديد للفريق، والذي ضم أسماء كلها تقيم في فرنسا، يقودها المدير الفني فرانسوا تشيكولوني، الذي سيساعده بوزيان بن عرايبية.

وعين الحارس الدولي الجزائري السابق محمد بن حمو، مدربا للحراس، ونيكولا بوب مدربا للياقة. واختير الفرنسي سيلفان ماتريسيانو، مسؤولا على إعداد اللاعبين ومدربا لفريق أقل من 21 عاما. يذكر أن إدارة اتحاد الجزائر كانت عينت عنتر يحيى، القائد السابق للمنتخب الجزائري، مديرا رياضيا للفريق.

وأكد المدرب الفرنسي أنه سيسهر رفقة الجهاز الفني المعاون على العمل من أجل قيادة الفريق لأكبر عدد من الانتصارات بمسابقة الدوري المحلي. وقال تشيكولوني في تصريح صحافي إنه سعيد بقدومه لاتحاد الجزائر وفخور في نفس الوقت لكون الأمر يتعلق بـ”فريق يملك سجلا حافلا ولاعبين موهوبين ويقوم بعمل كبير”.

وأضاف تشيكولوني أن وجود عنتر يحيى القائد السابق للمنتخب الجزائري كمدير رياضي لاتحاد الجزائر ساعده على اتخاذ قرار تدريب النادي. وقال “كنت على رأس شبيبة القبائل في

موسم  2014 – 2015 ولم تتح الفرصة أمامي لمواجهة اتحاد الجزائر، لكني أتذكر أن الدوري الجزائري متوازن، يسيطر عليه المستوى المتقارب بين الأندية والمباريات القوية”.

وأشار تشيكولوني إلى أنه تابع عدة مباريات لاتحاد الجزائر مع مدربين مختلفين، وأكد أن الفريق يملك إمكانيات هجومية مهمة لكنه بالمقابل يتلقى أهدافا كثيرة من أخطاء فردية. ورأى أن اتحاد الجزائر بحاجة في الوقت الحالي للتعاقد مع لاعبين “وصلوا إلى مرحلة النضج ويملكون الخبرة ولهم دراية بالدوري الجزائري”.

من جانبه أدلى قائد “الخضر” السابق، عنتر يحيى، بتصريحات طمأن من خلالها أنصار النادي، بالعمل على تحقيق الأهداف والعمل على بناء قوي، مشيرا أنه يدرك جيدا ضغط الأنصار الذين يريدون فريقا يلعب من أجل تحقيق الألقاب، لاسيما بعد الموسم الصعب الذي يمر به الاتحاد.  وأضاف يحيى “أنا أيضا أعي جيدا أنه لا بد من قيادة الفريق للانتصارات، والمدرب سيكون له نفس الطموح. أطلب فقط من المشجعين أن يثقوا بي، وسأعدهم ببناء فريق قوي”.

وذكر يحيى أن الإدارة الجديدة لاتحاد الجزائر تعمل كفريق واحد، مبرزا أنه هو صاحب القرار النهائي في الجانب الرياضي. وفي الأخير نوه إلى أن العودة لاستكمال البطولة يجب أن تأخذ بعين الحسبان صحة اللاعبين والظروف التي سترافق عودتهم إلى التدريبات، ثم لعب المباريات.

22