اتساع طموحات البحرين الاقتصادية بعد اكتشاف احتياطات نفطية كبيرة

80 مليار برميل من النفط الصخري مخزونات الحقل الجديد، والمنامة تبرم عقدا مع هاليبرتون الأميركية لبدء التنقيب.
الخميس 2018/04/05
دماء جديدة في الاقتصاد البحريني

المنامة - كشف الشيخ محمد بن خليفة آل خلفية، وزير النفط البحريني خلال مؤتمر صحافي عقده في العاصمة المنامة أمس أن كميات النفط والغاز في الحقل الأكبر بتاريخ البلاد، تبلغ حوالي 80 مليار برميل.

ويعتبر هذا الاكتشاف الأول من نوعه منذ العام 1932 عندما دشنت الدولة في ذلك الوقت أول بئر للنفط في البلاد.

الشيخ سلمان بن حمد: الاحتياطات ستساهم بشكل كبير في مسيرة التنمية للبحرين مستقبلا
الشيخ سلمان بن حمد: الاحتياطات ستساهم بشكل كبير في مسيرة التنمية للبحرين مستقبلا

وكانت اللجنة العليا للثروات الطبيعية والأمن الاقتصادي في البحرين قد قالت الأحد الماضي إنها اكتشفت “مكامن للنفط المحكم والغاز العميق قبالة ساحل البلاد الغربي”، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء البحرينية.

وقال الشيخ محمد إن “العمل جار لتحديد الكمية التي يمكن استخراجها من الحقل”، لافتا إلى أنه يحتوي على كمية من الغاز الطبيعي تتراوح بين 10 و20 تريليون قدم مكعب.

وتملك البحرين حاليا حقلا واحدا للنفط مع احتياطات من الخام تقدر بمئات ملايين البراميل. وتنتج الدولة الخليجية من حقلها الوحيد حوالي 50 ألف برميل يوميا.

كما أنها تنتج 150 ألف برميل إضافي من حقل “أبوسعفة” الذي تشترك فيه مع السعودية لتلبية معظم احتياجاتها النفطية.

ويقع الحقل في منطقة خليج البحرين الواقعة في المنطقة الغربية من حدود البحرين وبمساحة تقدر بنحو ألفي كيلومتر مُربع.

وقال وزير النفط البحريني إن “فريق الاستكشاف في الهيئة الوطنية للنفط والغاز يقوم حاليا ببذل جهود مضاعفة للوصول بالحقل المكتشف إلى مرحلة الإنتاج خلال 5 سنوات”.

وأكد أنه يجري العمل حاليا على دراسة الجدوى الاقتصادية لهذا الاكتشاف، مشيرا إلى توقيع مذكرة تفاهم مع شركة هاليبرتون الأميركية من أجل التحضير لعمليات حفر آبار إنتاجية في الحقل الجديد.

ويأتي هذا الاكتشاف بعد توجيه من العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة، لإعطاء الأولوية القصوى لعمليات استكشاف النفط لزيادة موارد البحرين.

ويقول خبراء القطاع إن تطوير الحقل الجديد سيساهم في مواصلة تنفيذ مشاريع ومبادرات التنمية بالبلاد مع الوفاء بالتزاماتها تجاه الأسواق المالية الدولية.

الشيخ محمد بن خليفة: العمل جار حاليا لتحديد الكميات التي يمكن استخراجها من الحقل
الشيخ محمد بن خليفة: العمل جار حاليا لتحديد الكميات التي يمكن استخراجها من الحقل

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية عن ولي العهد البحريني الشيخ سلمان بن حمد قوله إن “تحديد جدوى الكميات القابلة للاستخراج من الحقل الجديد مع وضع الخطط لتطويره سيعزز من مساهمات قيّمة ضمن الموارد الوطنية في مسيرة التنمية”.

وقالت الحكومة الشهر الماضي إنها ستنفق نحو 32 مليار دولار على تطوير البنية التحتية تتضمن توسعة المطار وتطوير شركة ألمنيوم البحرين (ألبا)، كما تتضمن الخطة مشروعا تنفذه شركة نفط البحرين لتحديث مصفاة التكرير بتكلفة خمسة مليارات دولار.

وتعمل المنامة حاليا على تسويق نفسها كمنصة للشركات الأجنبية الساعية للاستفادة من الإصلاحات الاقتصادية في السعودية والتي تزيد من تكلفة العمل فيها مع اتجاه السلطات للتشجيع على توظيف المواطنين.

وتشير بيانات مجلس التنمية الاقتصادية التابع للحكومة البحرينية إلى أن الاستثمارات الأجنبية وصلت إلى 733 مليون دولار العام الماضي، ارتفاعا من 281 مليون دولار من 40 شركة قبل عام.

وأسهم ذلك في وصول النمو إلى 3.5 بالمئة في أول ثلاثة أرباع من العام الماضي بعد أن كان المعدل أقل من ثلاثة بالمئة في 2015 و2016.

ويقول رشيد محمد المعراج محافظ مصرف البحرين المركزي إن وتيرة النمو قد تتسارع أكثر مع ارتفاع أسعار النفط  بعد أن كانت دون 50 دولارا في منتصف 2017.

11