اتفاقية دولية للتغذية الصحية

الثلاثاء 2014/05/20
خبراء بالأمم المتحدة يؤكدون أن التغذية غير الصحية أصبحت أخطر من التدخين

جنيف – أكد خبراء بالأمم المتحدة أن التغذية غير الصحية أصبحت تمثل خطرا أكبر على صحة البشر من التدخين.

وطالب الخبراء بإبرام اتفاقية دولية لمكافحة العادات والسلع الغذائية التي تتسبب في إصابة الإنسان بالأمراض.

وقال أوليفر دي شوتر، مفوض الأمم المتحدة الخاص للحق في الغذاء في جنيف إنه من الضروري في سبيل ذلك اعتماد “ميثاق كوني لحماية التغذية الصحية وتشجيعها”.

وشارك ممثلو أكثر من 190 دولة أمس في جنيف في الاجتماع السنوي السادس والسبعين لمجلس الصحة العالمي الذي يعتبر بمثابة المجلس التشريعي لمنظمة الصحة العالمية.

ويستمر اجتماع المجلس حتى الرابع والعشرين من مايو الجاري ويناقش التشريعات التي من شأنها أن تساعد على تحسين الوضع الصحي في العالم خلال العام المقبل ومن بينها إجراءات لمواجهة الأمراض غير المعدية مثل السكر والسرطان وأمراض القلب والسمنة.

وتتسبب التغذية غير الصحية في الكثير من هذه الأمراض أو توفر بيئة خصبة لها.

وأكد دي شوتر ضرورة مواجهة العادات الغذائية غير الصحية بقوة والتي من بينها إساءة استهلاك النيكوتين.

10