اتفاق سلام لمنع حروب العملات

الثلاثاء 2015/09/08
الصين وافقت على الانضمام إلى "اتفاق سلام" للصرف الأجنبي

بكين- أقنع وزراء مالية مجموعة العشرين الصين بالانضمام إلى “اتفاق سلام” للصرف الأجنبي بعد أن أثار تخفيض قيمة العملة الصينية (اليوان) بشكل مفاجئ في أغسطس الماضي مخاوف من نشوب حرب عملات.

ووافقت الصين ودول أخرى في مجموعة العشرين على “الامتناع عن التخفيضات التنافسية ومقاومة جميع أشكال الحمائية” طبقا للبيان الختامي لاجتماع مجموعة العشرين الذي استمر يومين في مدينة أنقرة التركية.

وكانت الصين، ثاني أكبر اقتصاد في العالم، محور الاجتماع نظرا للتراجع الحاد في أسواقها المالية مؤخرا، والذي أثار حالة من الذعر لدى المستثمرين في مختلف أنحاء العالم.

وقالت بكين إن خفض قيمة اليوان لم يكن محاولة لأخذ الصادرات من المنافسين. وذكر البنك أن التدخل الحكومي منع تراجعا حادا ومفاجئا للسوق وحد من التداعيات على الاقتصاد بشكل حقيقي.

وسمح البنك المركزي الصيني في الشهر الماضي بخفض قيمة اليوان بعد أن فقدت مؤشرات الأسهم الصينية نحو 40 من قيمتها منذ وصولها إلى مستويات قياسية في منتصف يونيو الماضي.

10