اختبارات ودية مهمة للإمارات والسعودية وعمان

الجمعة 2014/10/10
مهدي علي يجهز كتيبة الأبيض لرهانات حاسمة

دبي - يواجه المنتخب الإماراتي نظيره الأسترالي، اليوم الجمعة، في أبوظبي ضمن استعداداته للدفاع عن لقبه في كأس الخليج الثانية والعشرين والتي تستضيفها الرياض في نوفمبر المقبل وكأس آسيا 2015 بأستراليا.

وتخوض الإمارات التي تلعب أيضا مع أوزبكستان في 14 من الشهر الحالي المباراة وسط غيابات كثيرة بعدما انضم عمر عبدالرحمن صانع ألعاب العين ومدافع الأهلي وليد عباس إلى قائمة المصابين التي تضم أيضا ماجد حسن وقائد المنتخب إسماعيل مطر.

ووجه المدرب مهدي علي الدعوة لـ23 لاعبا لخوض المباراتين الوديتين وقد شهدت اختيار طارق أحمد لاعب النصر للمرة الأولى بعد تألقه مع فريقه في الدوري وعودة راشد عيسى مهاجم العين بعد غياب استمر أكثر من سنة بسبب الإصابة، كما عاد إلى التشكيلة بعد غياب طويل سعيد الكثيري مهاجم الوصل صاحب أربعة أهداف خلال مشاركة المنتخب الأولمبي في دورة الألعاب الآسيوية التي اختتمت مؤخرا في إينشيون الكورية الجنوبية.

من ناحية أخرى قد يشهد الملعب الحديث في جدة أول انتصار للسعودية في ست مباريات ودية حين تلعب على أرضه للمرة الأولى في ثاني مباراة فقط في تاريخها ضد أوروغواي بطلة العالم السابقة.

واليوم سيكون الظهير الأيسر حسين عبدالغني ابن السابعة والثلاثين اللاعب الوحيد في تشكيلة “الأخضر” الذي بقي منذ الانتصار على الضيف القادم من أميريكا الجنوبية 3-2 قبل 12 عاما.

لكن هذا قد لا يكون الأهم لمدافع النصر المتوج بلقب دوري المحترفين السعودي الموسم الماضي، فعبد الغني سيخوض مباراته الأولى مع منتخب بلاده منذ خمس سنوات بعدما ضمه المدرب الأسباني خوان رامون لوبيز كارو إلى التشكيلة. وتأمل السعودية في أن يساعدها عبدالغني على العودة إلى الانتصارات التي لم تعرفها منذ تغلبت على الكونغو 3-2 في الأحساء قبل عامين.

منتخب الأردن يستضيف نظيره الكويتي في مباراتين وديتين اليوم الجمعة والاثنين المقبل في عمان

ومنذ مايو الماضي خسرت السعودية 0-4 أمام مولدوفا و0-2 أمام جورجيا ثم 3-2 أمام أستراليا وكلها مباريات ودية أيضا. كما سيتطلع السعوديون إلى مساعدة عبدالغني على إيقاف مهاجم برشلونة الموقوف، لويس سواريز، الذي وصل للرياض وسيخوض على الأرجح أول مباراة مع منتخب بلاده منذ كأس العالم بالبرازيل حين تسببت عضته لجورجيو كيليني في عقوبة إيقاف قاسية وغرامة مالية كبيرة.

ومباراة اليوم هي الثالثة للسعودية ضد منتخب من أميركا الجنوبية على أرض جدة، بعدما واجه كولومبيا مرتين في 1994 تعادل في الأولى 1-1 ثم خسر في الثانية 0-1.

من جانبه يخوض المنتخب العماني في مسقط تجربة ودية قوية مع نظيره الكوستاريكي.

ويواجه المنتخب العماني، الاثنين المقبل، نظيره الأوروغوياني أيضا، وسيلعب مبارتين أخريين في 3 و7 نوفمبر إحداهما مع المنتخب اليمني على أن يعلن عن طرف المباراة الثانية لاحقا، وذلك قبل السفر إلى الرياض. وكان المنتخب العماني قد التقى أوزبكستان وإيرلندا وكوسوفا وديا في الفترة الماضية.

ويستضيف منتخب الأردن نظيره الكويتي في مباراتين وديتين، اليوم الجمعة والاثنين المقبل، على ملعب الملك عبدالله الثاني في عمان.

ويلعب الأردن كأس آسيا ضمن المجموعة الرابعة التي تضم كذلك منتخبات اليابان (حامل اللقب) والعراق وفلسطين، فيما وقع المنتخب الكويتي في المجموعة الأولى مع كوريا الجنوبية وأستراليا وسلطنة عمان.

هذا فضلا عن استعدادات منتخب الكويت للمشاركة في دورة كأس الخليج الثانية والعشرين في الرياض من 13 إلى 26 نوفمبر المقبل، حيث يلعب ضمن المجموعة الثانية مع العراق والإمارات حاملة اللقب وسلطنة عمان.

22