اخوان مصر يجمعون شتاتهم للتظاهر في "جمعة الحسم"

الجمعة 2013/08/30


رفض شعبي لحكم الاخوان

القاهرة - دعت جماعة "الاخوان المسلمين" في مصر إلى تنظيم مظاهرات حاشدة في الميادين والشوارع الجمعة.

ودعا "التحالف الوطني لدعم الشرعية" الذي يضم عددا من الأحزاب والتيارات الإسلامية الشعب المصري للاحتشاد في الميادين اليوم لاسترداد ما أسماه بـ" ثورته المسروقة وحريته المسلوبة".

وقال التحالف في بيان "يحث التحالف الوطني جماهير الشعب المصري التي ستحتشد في الميادين يوم 30 أغسطس على مواصلة الفعليات بكل أشكالها المتصاعدة والسلمية حتى استرداد ثورة 25 يناير المجيدة بكل مكتسباتها".

وعلى الصعيد الأمني، كثفت قوات الأمن صباح الجمعة وجودها بمحيط المنشآت المهمة والحيوية بمنطقة وسط القاهرة تزامنًا مع مظاهرات اليوم.

وفرضت قوات الجيش والشرطة المصرية، إجراءات أمنية احترازية مشدَّدة قبل انطلاق مظاهرات لمناصر للرئيس المعزول محمد مرسي.

وتمركزت القوى الأمنية المصرية معزَّزة بآليات مدرعة حول مداخل القاهرة وعلى الطرق والشوارع الرئيسية المؤدية إلى ميادين رمسيس والتحرير، ومحيط مسجد رابعة العدوية، وميدان "نهضة مصر"، استعداداً لمظاهرات دعا لها ما يُعرف بـ "التحالف الوطني لدعم الشرعية" المناصر للرئيس المعزول محمد مرسي.

وتأتي تلك الإجراءات الأمنية قبل انطلاق مظاهرات وبدء "عصيان مدني" دعت له جماعة الإخوان المسلمين وتيارات إسلامية متشددة تنضوي تحت ما يسمى "التحالف الوطني لدعم الشرعية" رفضاً لما يعتبرونه "الانقلاب العسكري على الشرعية والرئيس المنتخب".

وكانت وزارة الداخلية المصرية حذَّرت، في بيان تلاه المتحدث بإسمها اللواء هاني عبد اللطيف، عبر التلفزيون الرسمي، من أن قواتها الأمنية ستستخدم حق إطلاق الرصاص الحي في حال خرجت مظاهرات تنظيم الإخوان عن السلمية وتم التعدي على منشآت حكومية.

وتشهد مختلف المحافظات المصرية، منذ عزل مرسي مساء 3 يوليو الفائت، مسيرات ومظاهرات احتجاجاً على عزل مرسي، تحولت إلى أعمال عنف واشتباكات بين أنصار المعزول من جهة وبين عناصر من الجيش والأمن ومواطنين من جهة أخرى أسفرت، حتى الآن، عن مقتل قرابة ألف شخص وإصابة نحو ألفين آخرين.

1