ارتفاع أرباح أبل وهي تستعد لتقديم منتجات جديدة

الخميس 2017/08/03
جميع التكهنات السابقة لم تتمكن من كشف مفاجآت أبل قبل تقديمها في مؤتمرها السنوي

لندن – كشفت شركة أبل عن تعزيز مواقعها في سوق الهواتف الذكية، الذي يشهد تقلبات كبيرة، حين أعلنت عن ارتفاع كبير في إيراداتها الفصلية، في وقت تشتعل فيه التكهنات بشأن منتجاتها الجديدة المنتظرة في الشهر المقبل.

وأعلنت الشركة أمس أن إيراداتها في الربع الثاني من العام الحالي قفزت بنسبة 7.2 بالمئة بمقارنة سنوية، بدعم من مبيعات أفضل من المتوقع لهواتف آيفون قبيل الذكرى العاشرة لإطلاق الهاتف الذكي في وقت لاحق من العام الحالي.

وقالت الشركة إن مبيعات آيفون ارتفعت بنسبة 1.6 بالمئة لتصل إلى 41.03 مليون هاتف في الربع السنوي المنتهي في الأول من نهاية شهر يونيو الماضي، وهو ما يتجاوز توقعات المحللين البالغة 40.7 مليون هاتف وفقا لبيانات مالية وتوقعات شركة “فاكت ست ستريت أكاونت” للتحليلات المالية.

وكانت أبل قد باعت 40.4 مليون هاتف آيفون في الفترة المقابلة من العام الماضي.

وجاء ارتفاع المبيعات صادما للتوقعات لأن العديد من الزبائن ينتظرون عادة إطلاق الهواتف الذكية الجديدة لشركة أبل قبل أن يقرروا تحديث أو استبدال هواتفهم الحالية، وهو ما يؤدي عادة إلى تراجع الطلب في الشهور السابقة لإطلاق الهاتف الجديد.

ورفعت الشركة سقف توقعاتها لإيرادات الربع الحالي من العام إلى ما يتراوح بين 49 إلى 52 مليار دولار في وقت يشير فيه متوسط توقعات المحللين إلى تحقيق إيرادات بقيمة 49.21 مليار دولار وفقا لاستطلاع تومسون رويترز “آي.بي.إي.أس”.

تكهنات واسعة بشأن المفاجآت والأجهزة الجديدة التي يمكن أن تكشف عنها شركة أبل في الشهر المقبل

وتوقع المحللون أن تبيع الشركة 45.55 مليون هاتف آيفون في المتوسط في الربع الحالي وفقا لشركة “فاكت ست ستريت أكاونت”. وكانت أبل قد باعت نحو 45.51 مليون هاتف آيفون في الربع المقابل من العام الماضي.

ويشمل الربع الثالث من العام عادة أول مبيعات عطلة نهاية الأسبوع لأحدث أجهزة الشركة.

واظهرت البيانات ارتفاع صافي ربح الشركة في الربع الثاني من العام الحالي بنسبة 11.8 بالمئة لتصل إلى 8.72 مليار دولار، مقارنة بنحو 7.8 مليار دولار في الفترة المقابلة من العام الماضي.

وقفت الإيرادات إلى 45.41 مليار دولار في الربع الثاني، الذي يكون عادة أضعف فصل للشركة لأنه يسبق الكشف عن المنتجات الجديدة، في حين كان المحللون يتوقعون أن تحقق الشركة إيرادات بقيمة 44.89 مليار دولار في المتوسط.

وجاءت تلك البيانات الإيجابية في وقت تشتعل فيه التكهنات بشأن المنتجات الجديدة التي ستكشف عنها الشركة في مؤتمرها السنوي الذي يعقد بداية الشهر المقبل، خاصة بعد قلة المفاجآت التي قدمتها في السنوات الماضية.

وتتباين التكهنات بشكل واسع بعد أن تمكنت الشركة من إبقاء منتجاتها طي الكتمان في السنوات الماضية ولم تتمكن أي جهة من معرفة المنتجات قبل الكشف عنها في مؤتمرها السنوي.

وتشير بعض التكهنات إلى إمكانية طرح طرازين جديدين باسم آيفون 7 أي وآيفون 7أس بلاس مع إضافات جديدة لهواتف آيفون 7 وآيفون 7 بلاس التي طرحت في سبتمبر من العام الماضي.

ورجح أن البعض كشف أيضا عن أجهزة قد تحمل اسم آيفون 8 وآيفون 8 بلاس وربما آيفون برو، تستخدم جيلا جديدا من الشاشات العضوية ولكن في نسخ محدودة، بسبب عدم توفر تلك الشاشات المتطورة بكميات كبيرة.

وتوقع خبراء التكنولوجيا أن تتضمن أجهزة آيفون 8 نقلات نوعية كبيرة مثل استخدام أشعة الليزر لتمكين الكاميرا من التقاط صور فائقة الوضوح من خلال تحديد بعد المشهد ودقة تفاصيله وأبعاده الثلاثية.

كما يترقب زبائن أبل طرح نظام التشغيل الجديد “آي.أو.أس 11” الذي بدأت الشركة بالترويج له في إعلانات تلفزيونية تشير إلى أنه سيمكن الأجهزة اللوحية من القيام بجميع مهام أجهزة الكومبيوتر.

10