ارتكاب المخالفات والتبول في الشارع ينبئان بالخرف

الأربعاء 2015/01/07
السلوكات غير السليمة تعكس الاضطرابات النفسية لدى المراهقين

كاليفورنيا – قال باحثون إن السلوك الإجرامي لدى بعض المراهقين من الشريحة العمرية الأكبر سنا بما في ذلك السرقة والمخالفات المرورية والتحرش الجنسي والتبول في الشارع وخرق القانون بوجه عام ربما تكون من العلامات المبكرة للإصابة بخرف الشيخوخة.

وقال جورج نعسان من مركز الذاكرة والشيخوخة وقسم الأعصاب بجامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو، إن هذه الشريحة العمرية لا سيما المراهقين الأكبر سنا ممن يرتكبون المخالفات لأول مرة ربما يعانون من مرض عقلي يتعلق بخرف الشيخوخة يفسر سلوكهم الإجرامي.

وراجع نعسان والمشاركون معه في الدراسة سجلات طبية تخص 2397 مريضا شخصت حالاتهم على أنها إصابة بالزهايمر أو أنواع أخرى من خرف الشيخوخة وذلك خلال فترة زمنية امتدت بين عامي 1999 و2012. وقال نعسان إنه إذا كان لدى المرضى سوابق مرضية في العائلة تتعلق بأمراض عصبية تؤثر على المخ والذاكرة فقد يرتبط ذلك أيضا بالسلوك الإجرامي.

وقال “إلا أن معظم هذه الأمراض لا تحدث لسبب وراثي محدد وهو أمر يتعذر تحديده. وعموما فإن الرصد المبكر لأي تغيرات في الشخصية والانحراف عن النمط السوي يستلزم المبادرة بتقييم الحالة لاحتمال وجود أسباب عقلية”. وأضاف “أن من بين الشواهد المبكرة للإصابة بخرف الشيخوخة الخاصة بتغير الشخصية فقدان القدرة على التمييز وعدم الإحساس بمشاعر الآخرين واللامبالاة”.

24