استئثار سامسونغ وهواوي بثلث مبيعات الهواتف العالمية

الترويج القوي للشركة داخل الصين الكبرى ساعد هواوي على بيع 31 بالمئة من الهواتف الذكية في المنطقة التي تضم هونغ كونغ وتايوان والصين.
الاثنين 2019/09/02
هيمنة على السوق العالمية

لندن - أظهرت بيانات أن مبيعات الهواتف الذكية واصلت تراجعها عالميا في الربع الثاني من العام الحالي، لكن هواوي واصلت السير عكس التيار في حين كانت أبل أكبر الخاسرين.

وأكدت شركة غارتنر للأبحاث أن مبيعات الهواتف الذكية واصلت انخفاضها البطيء الثابت، حيث تراجعت في الربع الثاني بنسبة 1.7 بالمئة لتصل إلى 368 مليون جهاز مقارنة بنحو 374 مليونا في الربع نفسه من العام الماضي.

وذكرت أن مبيعات هواتف سامسونغ وهواوي استأثرت بنحو ثلث إجمالي مبيعات الهواتف الذكية في جميع أنحاء العالم، وكانت من بين أفضل خمسة بائعين، حيث ارتفعت مبيعات سامسونغ بنسبة 3.8 بالمئة وهواوي بنسبة 16.5 بالمئة.

وأشارت غارتنر إلى أن إدراج الولايات المتحدة لشركة هواوي في قائمة سوداء في منتصف شهر مايو، أثر بشكل كبير على مبيعات الهواتف الذكية للشركة الصينية في الربع الثاني من العام الحالي.

لكنها قالت إن الترويج القوي للشركة داخل الصين الكبرى ساعد هواوي على بيع 31 بالمئة من الهواتف الذكية في المنطقة التي تضم هونغ كونغ وتايوان والصين. ونجحت سامسونغ في شحن 75 مليون هاتف ذكي لترتفع حصتها في السوق العالمية في نهاية الربع الثاني إلى 20.4 بالمئة مقارنة بنحو 19.3 بالمئة قبل عام.

وأرجعت غارتنر المكاسب التي حققتها سامسونغ إلى الطلب على أجهزة سلسلة غالاكسي أي وتجديد تشكيلة هواتفها من الفئة المنخفضة والمتوسطة، رغم تراجع مبيعات جهاز غالاكسي أس 10.

في المقابل كانت أبل أكبر الخاسرين حيث سجلت مبيعاتها في الربع الثاني انخفاضا بنسبة 13.8 بالمئة على أساس سنوي لتصل إلى 38 مليون هاتف. وتراجعت حصتها السوقية إلى 10.5 بالمئة من نحو 11.9 بالمئة قبل عام.

وجاءت شركة شاومي في المركز الرابع بحصة سوقية 9 بالمئة مقارنة بنحو 8.8 بالمئة قبل عام، في حين حلت شركة أوبو في المركز الخامس بحصة سوقية بلغت 7.6 بالمئة دون تغيير عن الربع السابق.

وتوقعت غارتنر أن تظل مبيعات الهواتف على مستوى العالم ضعيفة خلال بقية العام، وأن يصل إجمالي المبيعات إلى 1.5 مليار جهاز في مجمل العام الحالي.

10