استحالة انضمام اسكتلندا مستقلة للاتحاد الأوروبي

الاثنين 2014/02/17
تأييد الانفصال لم يحسم بعد

لندن- صرح رئيس المفوضية الاوروبية جوزيه مانويل باروسو إنه من الصعب جدا وقد يكون مستحيلا على اسكتلندا مستقلة الانضمام الى الاتحاد الاوروبي في حال اصبحت هذه المنطقة البريطانية دولة بعد الاستفتاء في ايلول/سبتمبر المقبل.

وقال باروسو “اعتقد ان ذلك سيكون بالغ الصعوبة إن لم يكن مستحيلا”، انضمام اسكتلندا مستقلة الى الاتحاد الاوروبي لان انضمام بلد منبثق عن دولة في الاتحاد الاوروبي “يجب ان يتم بموافقة كل الدول الاعضاء في الاتحاد”. وتابع “رأينا مثلا أن اسبانيا عارضت الاعتراف بكوسوفو وهذا الى حد ما حالة شبيهة لأنها دولة جديدة”.

وتواجه مدريد النزعات الانفصالية لمنطقة كاتالونيا الاسبانية التي رحبت بتنظيم الاستفتاء في اسكتلندا.وقال باروسو “على الشعب الاسكتلندي ان يقرر مصيره” خلال الاستفتاء التاريخي الذي ينظم في 18 سبتمبر” ليقرر السكان موقفهم من الانفصال أو البقاء ضمن المملكة المتحدة.

ولا يبدو تأييد الانفصال محسوما بعد، رغم الشعبية الكبيرة للحكومة الاسكتلندية الانفصالية. وتظهر استطلاعات الرأي منذ عشرين عاما أن ربع الناخبين الاسكتلنديين فقط يؤيدون الاستقلال. وفي الحجج التي قدمها في حملته اكد رئيس الوزراء الاسكتلندي اليكس سالموند ان اسكتلندا مستقلة ستنضم الى الاتحاد الاوروبي.

ويبدو معسكر الانفصال في مأزق بعد أن قال وزير المالية البريطاني جورج أوزبورن الأسبوع الماضي إن الانفصال سيكلف الاسكتلنديين غاليا ويلقي بهم في دوامة من عدم الاستقرار.

10