استحواذ لبناني على فرع "أدب الطفل" لجائزة الشيخ زايد للكتاب

الخميس 2017/12/14
جائزة للمبدعين من الكتاب والمفكِّرين والناشرين

أبوظبي - أعلنت جائزة الشيخ زايد للكتاب الأربعاء عن القائمة الطويلة لفرع “أدب الطفل”، لدورتها الثانية عشرة (2017-2018 ). واشتملت القائمة على ثلاثة عشر عملا من أصل 135 مشاركة، ينتمي مؤلفوها إلى 16 دولة عربية، وقد كان معظمها من لبنان والسعودية ومصر والأردن وسوريا.

وتشمل القائمة الطويلة ثلاثة إصدارات من "أكاديميا إنترناشونال – لبنان" لمؤلفين لبنانيين وهي "من لبس ثياب سنجوب؟” لمؤلفته سلمى عطالله، وكتاب “الذئب والصدى” للمؤلف حسن عبدالله، وكتاب “صمتُ هادي” لـمؤلفته اللبنانية رانيا زبيب ضاهر.

كما بلغت القائمة الطويلة لفرع “أدب الطفل” من الجائزة كتب أخرى لمؤلفين لبنانيين هي “كوخ نعمت” للكاتبة وفاء الحسيني ومن منشورات دار كتاب سامر – بيروت 2017، و”العملاق العملاق هنا وهناك” للكاتبة رانيا زغير والصادر عن الخياط الصغير – بيروت 2016، وآخرها كتاب “في بلاد الله الواسعة” للكاتبة اللبنانية بسمة الخطيب ومن منشورات دار الآداب 2017.

علاوة على المؤلفين اللبنانيين بلغت القائمة الطويلة كتب من جنسيات أخرى هي “المصباح والزجاجة” للكاتب المصري عمرو العادلي والصادر عن دار الرواق – القاهرة 2017، و”أنا سلمى” للكاتبة السورية لينا هويان الحسن والصادر عن حكايا – بيروت 2017. و”مغامرة عجيبة غريبة” للكاتبة الأردنية تغريد النجار، والصادر عن دار السلوى – الأردن 2017، ورواية للناشئة بعنوان “لم أكن أتوقع” للكاتب الأردني راشد عيسى والصادرة عن دار دجلة – الأردن 2017، و”جدائل خضراء” للكاتب السوري مهند العاقوص، من منشورات كلمات – الإمارات 2017، و”الدينوراف” للكاتبة الإماراتية حصة المهيري، من منشورات دار الهدهد – دبي 2017 وأخيرا “كتاب التساؤلات” للكاتبة السعودية داليا عبدالله التونسي ومن منشورات دار أروى – جدة 2016.

يذكر أنه تم الإعلان عن القوائم الطويلة للفروع “الآداب” و”المؤلف الشاب” و”الفنون والدراسات النقدية” و”التنمية وبناء الدولة” خلال الأسابيع الماضية.

وتأتي جائزة الشيخ زايد للكتاب بفروعها التسعة تقديرا لمكانة الراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وهي جائزة مستقلة تُمنح كل سنة للمبدعين من الكتاب والمفكِّرين، والناشرين، والشباب، عن مساهماتهم في التأليف، والترجمة في العلوم الإنسانية.

14