استراتيجية عمانية لمشروع السكك الحديد

الخميس 2013/09/19
تطوير خطة استراتيجية مستدامة

مسقط – أوصت ندوة الفرص الاستثمارية في مشروع سكة الحديد في عمان بتطوير استراتيجية مستدامة لإشراك الشركات والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة العمانية في مشروع السكك الحديد المشترك لدول مجلس التعاون الخليجي.

وشددت الندوة التي اختتمت في مسقط على أهمية بناء وإعداد القدرات الوطنية من خلال تطوير إطار عمل للتفاعل مع الجهات الرسمية ووضع المعايير المهنية لتأهيل المهارات والتركيز على البحوث والدراسات الخاصة بالمشروع بالتنسيق مع الجهات العلمية والأكاديمية.

وتم التأكيد على وضع إطار تشريعي لتنظيم القطاع وتطوير خطة تمويلية خاصة بالمشروع، تضمن مشاركة القطاع الخاص ووضع خارطة طريق لتعزيز الفوائد الاقتصادية والاجتماعية.

وشارك في الندوة عدد كبير من الشركات المحلية والعالمية إضافة الى المسؤولين. وشهد اليوم الثاني للندوة أربع حلقات نقاشية تناولت تنمية الموارد البشرية وكيفية التدريب والتأهيل بالإضافة إلى تعيين القوى العاملة من خلال توفير موظفين مؤقتين.

وقال وزير النقل والاتصالات احمد بن محمد الفطيسي أن السلطنة "ستسند اول عقد لتنفيذ مشروع سكة الحديد العام المقبل على ان يبدأ التشغيل في بدايات 2018". وتبلغ تكلفة المشروع ما بين 13 الى 15.5 مليار دولار.

ويشمل المشروع انشاء سكة حديد رئيسية وأخرى فرعية من منطقة البريمي على حدود الامارات وحتى الحدود اليمنية مرورا بغالبية المدن والتجمعات الاقتصادية والموانئ، ويصل طول الخط نحو 2244 كيلومترا.

وقال الفطيسي ان الحكومة العمانية ملتزمة بتمويل تنفيذ البنية الاساسية، وهي لا تستبعد استخدام المساعدة الخليجية المقدمة لها والتي تبلغ 10 مليارات دولار على مدى عشر سنوات في تمويل المشروع.

وكانت دول مجلس التعاون الخليجي اطلقت مشروع سكة الحديد المشتركة التي تربط بين دول المجلس الست على ان تقوم كل دولة ببناء القسم الخاص بها.

10