استعادة عبد اللطيف عقل السقيفة وناي الأرض

الاثنين 2014/05/12
عقل.. أبو الطيب الفلسطيني

رام الله- صدر عن بيت الشعر الفلسطيني بالتعاون مع الاتحاد العام للكتّاب والأدباء الفلسطينيين “الآثار الشعرية” للشاعر الراحل عبداللطيف عقل في مجلدين.

وقد ضمّ المجلّد الأول الذي جاء في 500 صفحة من القطع الكبيرة المجموعات الشعرية التالية “شواطئ القمر” (1964) و”أغاني القمة والقاع” (1972) و”هي أو الموت” (1973) و”قصائد عن حب لا يعرف الرحمة” (1975)؛ وضمّ المجلد الثاني الذي جاء في 430 صفحة قصائد “الأطفال يطاردون الجراد” (1976) و”حوارية الحزن الواحد” (1985) و”الحسن بن زريق ما زال يرحل” (1986) و”بيان العار والرجوع” (1992) و”التوبة عن التوبة” (2006).

وقدّم الشاعر مراد السوداني للأعمال تحت عنوان “عبداللطيف عقل، شاعر السقيفة وناي الأرض المحتلة” بقوله: “السراج الشعري الدامع وناي الأرض، إنه أبو الطيّب الفلسطيني، المحسَّد البريّ الوعر والرقيق كموج البحر، بلحية ثلجية كثّة ورأس أشيب شاكل لبدة الأسد، مربوع القامة، بنظارة تلازم باصرتيه الشاسعتين، إنه المبدع اليتيم والغريب الصلب المتمرّد عبداللطيف عقل الذي خذله المشتغلون بالشأن الثقافي وحاصروه وأنكروه حيّاً ومَيْتا.

14