استقبال حافل لأسامة الملولي في طوكيو

البطل التونسي يصل إلى القرية الأولمبية بطوكيو تمهيدا لمشاركة في ماراثون 10 كيلومترات في المياه الحرة.
الخميس 2021/07/29
احتفاء كبير ببطل تونس

طوكيو - وصل البطل الأولمبي أسامة الملولي إلى القرية الأولمبية بطوكيو تمهيدا لمشاركته في ماراثون 10 كيلومترات في المياه الحرة في الخامس من أغسطس القادم.

وقد خصت البعثة التونسية في طوكيو أسامة الملولي باستقبال حافل حيث كان لدى الجميع شعور خاص بلقاء صاحب الميداليتين الذهبيتين والمتأهل للمرة السادسة إلى الأولمبياد.

وقد تم أخذ صور للذكرى من بينها صورة جمعت في القرية الأولمبية صاحب برونزية الملاكمة في أتلانتا 1996 فتحي الميساوي وأسامة الملولي.

وتجدر الإشارة إلى أن أسامة الملولي سيبحث خلال مشاركته السادسة على التوالي في الأولمبياد عن الحصول على ميدالية تكون مسك الختام لمشواره الحافل بالتتويجات الأولمبية والعالمية.

وكان أسامة الملولي أكد لموقع “كووورة” قبل سفره إلى اليابان أنه سيبذل كل ما لديه من جهود لتشريف راية تونس مثلما فعل سابقا. يذكر أن الملولي هو السباح الوحيد في التاريخ الأولمبي المتوج بالذهب في المياه الحرة وفي المسابح الأولمبية.

أسطورة السباحة التّونسي أسامة الملولي سيضرب موعدا مع التّاريخ بمشاركة سادسة على التّوالي في دورات الألعاب الأولمبية

وخلال أيام قليلة سيضرب أسطورة السباحة التّونسي موعدا مع التّاريخ بمشاركة سادسة على التّوالي في دورات الألعاب الأولمبية في نسخة طوكيو التي تأجلت لعام بسبب جائحة كورونا. والملولي الذي بدأ ظهوره في الأولمبياد في دورة “سيدني” 2000 في عمر 16 سنة، ثم في دورات آثينا 2004 وبكين 2008 ولندن 2012 وريو دي جانيرو 2016، يبحث عن كتابة صفحة جديدة في سجل نجاحاته.

وفي مشواره الأولمبي حقق الملولي ثلاث ميداليات، ذهبيتان وبرونزية (ذهبية دورة بكين 2008 في سباق 1500 متر سباحة حرة، وذهبية دورة لندن 2012 في سباق 10 كيلومترات في المياه الحرة، وبرونزية سباق 1500 متر سباحة حرة ضمن دورة لندن 2012).

ويعد الملولي السّباح الوحيد في تاريخ الأولمبياد المتوج بالميدالية الذهبية في المسابح وفي المياه المفتوحة، وهو إنجاز تاريخي، كما أن تأهله لأولمبياد طوكيو هو السّادس وغير المسبوق لرياضي تونسي وعربي.

وعن ذلك قال الملولي في مقابلة صحافية إن “التأهل لم يكن سهلا دون شك” بعد أن ضمن التّرشح في السباق التأهيلي بمدينة سيتوبال البرتغالية.

22