استقرار أسعار النفط بعد تقرير متفائل لوكالة الطاقة الدولية

الجمعة 2015/06/12
توقعات بتحسن اداء الاقتصاد العالمي

لندن - استقرت أسعار النفط الخام أمس، بعدما وازن تقرير متفائل لوكالة الطاقة الدولية توقعات متشائمة للبنك الدولي الذي خفض توقعاته لنمو الاقتصاد العالمي. وتحرك سعر خام برنت أمس، في نطاق ضيق فوق حاجز 65 دولارا للبرميل.

ورفعت وكالة الطاقة الدولية التي تقدم المشورة للدول الصناعية بخصوص سياسة الطاقة توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط في 2015 بواقع 280 ألف برميل يوميا إلى 1.40 مليون برميل يوميا، ليصل حجم الطلب هذا العام إلى نحو 94 مليون برميل يوميا.

وقالت إن “النمو القوي غير المتوقع للطلب العالمي على النفط” يدعم أسعار النفط، كما رفعت الوكالة تقديراتها للطلب العالمي على نفط منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) هذا العام.

لكن استجابة السوق اتسمت بالحذر بعد التقديرات المتشائمة للبنك الدولي الذي توقع أن ينمو الاقتصاد العالمي 2.8 بالمئة هذا العام، وهو أقل من تقديراته في يناير البالغة ثلاثة بالمئة. وذكر متعاملون أن تقارير الأمس قدمت بعض المفاجآت.

وقال هاري تشيلينجوريان كبير خبراء استراتيجية أسواق السلع والنفط في بنك بي.أن.بي باريبا إن “الاقتصاد العالمي آخذ في التحسن وبحلول نهاية العام ستكون التوقعات أقوى على الأرجح، إذ أن الآثار الإيجابية الناجمة عن انخفاض أسعار النفط تترجم إلى توقعات اقتصادية أفضل وزيادة في الطلب على النفط”.

ولامس سعر مزيج برنت 67.77 دولارا للبرميل الأسبوع الماضي، وهو أعلى مستوى له في 2015 بعدما قررت أوبك الإبقاء على سقف إنتاجها الحالي دون تغيير للأشهر الستة المقبلة.

11