استمرار سقوط القتلى من الجنود ورجال الشرطة في العراق

الأحد 2014/02/16
قوات الأمن طوقت المكان ونقلت الجثث إلى المستشفى

بغداد - أفاد مصدر في شرطة محافظة الانبار اليوم الاحد بان عددا من الجنود سقطوا بين قتيل وجريح بتفجير انتحاري استهدف تجمعا للجيش العراقي شرق الرمادي / 110 كم غرب بغداد /.

ونقلت وسائل إعلام عراقية عن المصدر قوله إن شاحنة مفخخة يقودها انتحاري انفجرت، صباح اليوم، مستهدفة تجمعا للجيش في جزيرة البو بالي /20 كم شرق الرمادي/ ما اسفر عن سقوط قتلى وجرحى لم يعرف عددهم بعد.

وأضاف المصدر أن قوات امنية طوقت مكان الحادث، ونقلت جثث القتلى الى دائرة الطب العدلي والجرحى الى مستشفى قريب لتلقي العلاج.

يذكر أن محافظة الأنبار، ومركزها الرمادي تشهد عملية عسكرية واسعة النطاق في المحافظة تمتد حتى الحدود الأردنية والسورية، تشارك بها قطاعات عسكرية ومروحيات قتالية إلى جانب مسلحين من العشائر، لملاحقة تنظيم ما يعرف بدولة العراق والشام الإسلامية "داعش".

وذكرت الشرطة العراقية أن خمسة من عناصر الشرطة قتلوا فجر اليوم الاحد في هجوم شنه مسلحون على نقطة تفتيش للشرطة جنوبي مدينة كركوك / 250 كم شمال بغداد/.

وقالت مصادر أمنية إن مسلحين هاجموا نقطة تفتيش للشرطة في ناحية تازه فقتلوا خمسة من عناصر الشرطة بعد ان اشتبكوا معهم.

1