استنكار خليجي لتهديد قطر

الخميس 2014/01/16
المجلس الخليجي يستنكر الدعوات التحريضية ضد قطر

الرياض - استنكر أمين عام مجلس التعاون لدول الخليج العربية التهديدات التي أطلقها رئيس نادي قضاة مصر لقطر والتي طالب فيها باعتقال ناشطين مصريين هربوا إلى قطر بعد سقوط حكم الرئيس الإخواني محمد مرسي.

وشجب الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبداللطيف الزياني في بيان له أمس بشدة التهديدات التي أطلقها رئيس نادي قضاة مصر المستشار أحمد الزند، والتي دعا فيها الجيش المصري إلى إرسال جنوده إلى دولة قطر لاعتقال «ناشطين مصريين».

ووصف الزياني هذه الدعوة بأنها تهديدات مستهجنة، وتطاول مرفوض على قطر. وأضاف «دول المجلس تستنكر وترفض مثل هذه الدعوات التحريضية، وتؤكد عمق العلاقات الأخوية التي تربط دول مجلس التعاون بجمهورية مصر العربية وشعبها».

وكان الزند قال في تصريحات تلفزيونية إنه يطالب بـ«إرسال الفرقة 777 أو فرقة 999 ليقبضوا على الناس الهاربة في قطر».

وموقف مجلس التعاون هذا -والذي يتجاوز ما بين دول خليجية وقطر من تباين في المواقف بشأن الوضع في مصر- يبدو موقفا مبدئيا واستجابة للوائح ومواثيق التجمع الإقليمي الذي يجمع دول الخليج الست.

3