اشتباكات طرابلس وبنغازي تهددان بانهيار الدولة

الأحد 2014/07/27
ارتفاع ضحايا الصراع في ليبيا وسط فشل حكومي في إنهائه

طرابلس- أكد مصدر بوزارة الصحة الليبية، مساء الأحد، أن حصيلة اشتباكات مطار طرابلس والمناطق المحيطة به، ارتفع منذ بداية الاشتباكات قبل أسبوعين حتى مساء امس الاحد إلى 97 قتيلا و404 مصابين،حسبما ذكرت "بوابة الوسط" الليبية في ساعة متاخرة ليلة امس الاحد.

ويتعرض مطار طرابلس الدولي منذ أسبوعين، إلى اشتباكات مسلحة عنيفة بين ثوار الزنتان الذين يسيطرون عليه وقوات غرفة عمليات ثوار ليبيا وبعض من ثوار مصراتة ومدن الغرب الليبي، في محاولة لإخراج ثوار الزنتان من المطار الذي يقومون بتأمينه منذ تحرير طرابلس في أغسطس 2011 من قوات القذافي. وحذرت الحكومة الليبية من انهيار الدولة، كما أعلنت عن تشكيل لجنة للوساطة بين المتقاتلين.

على صعيد أخر، ذكرت مصادر طبية ليبية ان 38 شخصا قتلوا واصيب 56 جريحا في اشتباكات عنيفة بين الجيش وثوار سابقين في بنغازي شرق البلاد امس الاحد.

و أكد مصدر مُقرب من أسرة الزهاوي مقتل شقيق المسؤول العام لتنظيم "أنصار الشريعة" بليبيا محمد الزهاوي.

ونقلت مصادر إعلامية عن المصدر قوله إن أحمد علي محمد مصباح الزهاوي لقي حتفه أمس السبت، في الاشتباكات المُسلحة التي تشهدها منطقة بو عطني في مدينة بنغازي.

وعلى صعيد متصل، فشل جهاز الاطفاء الليبي في اخماد حريق اندلع مساء الاحد في خزان للوقود يحتوي على ستة ملايين لتر من المحروقات على ما اعلن الاثنين متحدث باسم "المؤسسة الوطنية للنفط" في ليبيا (حكومية) التي حذرت من "كارثة".

وبثت التلفزيونات الليبية مساء الاحد نداءات الى السكان المقيمين على بعد 5 كلم في محيط الخزان لمغادرة المنطقة من اجل تجنب "انفجار هائل".

وصرح المتحدث باسم المؤسسة النفطية الحكومية محمد الحراري "حاول رجال الاطفاء طوال ساعات اخماد النار بلا جدوى. في النهاية استنفدوا مخزونهم من المياه وغادروا المكان". واضاف "يبقى لدينا خيار التدخل من الجو".

وكانت الحكومة اعلنت في بيان انها طلبت "مساعدة دولية" مؤكدة ان "عدة دول اعربت عن الاستعداد لارسال طائرات" بحسب البيان.

وفي طرابلس يخزن الوقود والغاز المنزلي في موقع واحد تديره شركة البريقة العامة المسؤولة عن توزيع مشتقات النفط والغاز.

وتقع خزانات الوقود والغاز على طريق المطار المغلق منذ 13 يوليو الجاري بسبب ااندلاع معارك عنيفة بين ميليشيات متناحرة، واصيبت الاحد بصاروخ ادى الى اندلاع الحريق بحسب المتحدث.

واعلن المتحدث الاحد ان الخزانات الموجودة في الموقع تحتوي مجتمعة على اكثر من 90 مليون لتر من الوقود.وحذر الحراري من كارثة طبيعية وانسانية اذا ما امتدت النيران الى خزانات اخرى ولا سيما الى خزان الغاز المنزلي.

وقال في تصريح "اذا حصل هذا الامر هناك خطر في حصول انفجار ضخم من شأنه ان يلحق اضرارا بمنطقة شعاعها يمتد لما بين 3 الى 5 كلم". واسفرت المعارك في المطار ومحيطه منذ انطلاقها عن اكثر من 97 قتيلا و400 جريح.

يذكر ان بنغازي تشهد معارك بين ما تسمي بقوات عملية الكرامة بقيادة اللواء المتقاعد خليفة حفتر القائد السابق للقوات البرية الليبية وبين انصار الشريعة والجماعات المتحالفة معها منذ منتصف شهر مايو الماضي. واعلن حفتر ان هدفه تطهير ليبيا من المتطرفين .

1