اطلاق نار على سيارة يستقلها أميركيان شرق السعودية

الجمعة 2015/01/30
أياد فاسدة تعبث بأمن المنطقة الشرقية

الرياض- تعرضت الجمعة سيارة يستقلها شخصان يحملان الجنسية الأميركية على طريق صلاح الدين الأيوبي لإطلاق نار من مصدر مجهول، وقد أسفر الهجوم عن اصابة أحدهما ونقله إلى المستشفى.

وقد صرح الناطق الإعلامي لشرطة المنطقة الشرقية بأن سيارة، يستقلها شخصان من الجنسية الأميركية، تعرضت أثناء سيرها على طريق صلاح الدين الأيوبي بمدينة المبرز بمحافظة الأحساء لإطلاق نار من مصدر مجهول، مما نتج عنه إصابة أحدهما ونقله إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم ، وحالته الصحية مستقرة.

وقد باشرت الجهات المختصة إجراءات الضبط الجنائي للجريمة والتحقيق فيها ، ولا يزال الحادث محل المتابعة الأمنية.

وتجدر الإشارة إلى أن حادثة اطلاق النار في محافظة الإحساء في المنطقة الشرقية للمملكة العربية السعودية، والتي يقطنها أغلبية شيعية، لا تعد الأولى من نوعها التي تحصل في المنطقة.

فقد سبق أن قتل ثمانية أشخاص وأصيب تسعة آخرون بجروح في هجوم مسلّح بمناسبة إحياء ذكرى عاشوراء. حيث قال متحدّث باسم الشرطة أنذاك إنه أثناء خروج مجموعة من المواطنين من أحد المواقع بقرية الدالوة بمحافظة الإحساء بادر ثلاثة أشخاص ملثّمين بإطلاق النّار باتجاههم من أسلحة رشّاشة ومسدسات شخصية، ما أدّى إلى مقتل ثمانية وإصابة تسعة آخرين.

وأفاد في السياق ذاته سكان من المنطقة على شبكات التواصل الاجتماعي بأن الهجوم وقع لدى خروج المجموعة من حسينية أثناء مراسم إحياء ذكرى عاشوراء.

وأضاف المتحدّث باسم شرطة المنطقة الشرقية أن الهجوم وقع دون أن يورد أيّ توضيح حول دوافع المهاجمين مكتفيا بالقول انهم ترجّلوا من سيّارة توقّفت بالقرب من الموقع وفتحوا النار على المجموعة، وباشرت شرطة الإحساء إجراءات الضبط الجنائي للجريمة والتحقيق فيها.

ويشار في السياق ذاته إلى أن السلطات الأمنية بالمنطقة ألقت القبض على خمس مشتبهين فيهم بالوقوف وراء الحادث.

كما سبق أن أصيب رجلا أمن سعوديان بإطلاق نار كثيف من قبل مجهول في القطيف ذات الغالبية الشيعية شرقي المملكة.

ووقع الهجوم "أثناء مرور إحدى دوريات الأمن التابعة لمكافحة المخدرات بشارع أحد بمحافظة القطيف (..) بمنطقة زراعية تفصل بين بلدتي العوامية والقديح".

وتقع الإحساء في المنطقة الشرقية الغنية بالنفط، والتي تعدّ المركز الرئيسي للشيعة الذين يشكّلون نحو عشرة بالمائة من سكان المملكة ذات الغالبية السُنّية.

كما تشهد القطيف كذلك التي تسكنها غالبية من الشيعة من حين لاخر احتجاجات وهجمات تستهدف رجال الأمن في البلاد ذات الغالبية السنية.

1