اعتزال إنييستا لم يكن سهلا

اللاعب أندريس إنييستا خاض مباراته الأخيرة مع "لاروخا" أمام روسيا عندما خرج من الدور ثمن النهائي للمونديال بخسارته أمام المضيف.
الخميس 2018/07/05
نجاحات كبيرة

برشلونة (إسبانيا)- أقر لاعب الوسط الإسباني أندريس إنييستا بأن قرار اعتزاله اللعب دوليا “لم يكن قرارا سهلا”. وكتب إنييستا (34 عاما) على حسابه في مواقع التواصل الاجتماعي “أعتقد أنني حظيت بفرصة عيش واحدة من أفضل فترات كرة القدم الإسبانية مع جيل من اللاعبين الذين كانوا ولا يزالون رائعين في نظر الجميع”.

وكان إنييستا ضمن الجيل الذهبي للمنتخب الذي أحرز لقبي كأس أمم أوروبا مرتين (2008 و2012) وكأس العالم 2010، علما وأنه كان مسجل هدف الفوز في مرمى هولندا في نهائي مونديال 2010 في جنوب أفريقيا.

وخاض إنييستا مباراته الأخيرة مع “لاروخا” الأحد أمام روسيا عندما خرج من الدور ثمن النهائي لمونديال 2018 بخسارته أمام المضيف روسيا 3-4 بركلات الترجيح (الوقتان الأصلي والإضافي 1-1).

وأضاف لاعب الوسط السابق لبرشلونة والذي انتقل هذا الصيف إلى فيسل كوبي الياباني “بهذه الأجيال، حققنا نجاحات كبيرة، تلك التي كنا نحلم بها ونحن أطفال، ولكننا عشنا أيضا خيبات أمل كبيرة وأوقات صعبة جدا”.

22