اغتيال ضابط يمني برصاص مجهولين

الاثنين 2014/05/05
عمليات القاعدة تهدد استقرار اليمن

صنعاء- أفاد تقرير يمني بأن ضابط أمن معهد اللغات العسكري لقي حتفه برصاص مسلحين مجهولين في صنعاء صباح الاثنين.وذكرت مصادر محلية قولها إن الضابط محمد قوزع، قتل برصاص مسلحين، كانوا يستقلون دراجة نارية، أطلقوا النار عليه في شارع تونس ثم لاذوا بالفرار.

وتأتي عملية اغتيال قوزع في وقت تمنع فيه السلطات في أمانة العاصمة حركة الدراجات النارية منذ أكثر من ثلاثة أشهر. ولم تتضح حتى الآن هوية الجناة أو دوافعهم، في حين لا تزال الشرطة تجري تحريات لملاحقتهم.

وكانت وزارة الدفاع اليمنية قد أعلنت أمس الأحد عن مقتل 39 إرهابيا، وإصابة عشرات آخرين بجروح في هجوم شنه الجيش، جنوب البلاد.وشن الجيش الهجوم في اليوم السادس للعملية العسكرية والأمنية التي تهدف إلى القضاء على أفراد تنظيم القاعدة في معاقلهم في جنوب اليمن وشرقه.

وأوضح الموقع الإلكتروني للوزارة أن العملية جرت في منطقة ميفع بمحافظة شبوة، حيث قتل الجيش خمسة من القاعدة.ومنذ الثلاثاء الماضي، لقي 67 من عناصر القاعدة، و24 عسكريا، مصرعهم خلال العمليات، وفقا لتصريحات المسؤولين الرسميين.

يشار إلى أن اليمن يشهد باستمرار أعمال عنف وهجمات تستهدف على الأخص قوات الأمن والجيش، وغالبا ما تنسبها السلطات إلى تنظيم القاعدة الذي يقال إنه استفاد من ضعف الدولة المركزية ومن حركة الاحتجاجات لتعزيز انتشاره في البلاد، خاصة في جنوب وشرق اليمن.

1