اقتتال داخلي في "معسكر الشرعية" بتعز

المحافظة تغري بثقلها السكاني وموقعها الاستراتيجي حزب الإصلاح للسيطرة عليها.
الجمعة 2019/10/04
حرب مصالح

تعز (اليمن) – سقط الخميس جنديان من حراسة محافظ تعز بجنوب غرب اليمن، برصاص عناصر من اللواء 17 مشاة التابع لحزب الإصلاح الإخواني.

وحملت المواجهة المسلّحة التي اندلعت في مديرية التربة بين حراسة المحافظ نبيل شمسان وعناصر اللواء المذكور، مؤشّرات خطرة على انفجار من الداخل في معسكر الشرعية في تعز التي تعدّ مركزا من مراكز الصراع التي يخوضها إخوان اليمن ضدّ خصوم سياسيين لهم، حيث تغري المحافظة بثقلها السكاني وموقعها الاستراتيجي حزب الإصلاح للسيطرة عليها.

ووقف الإخوان في خندق واحد إلى جانب الشرعية ضدّ خصوم مشتركين لهم، خصوصا وأن القوات العسكرية المحسوبة على الشرعية هناك تابعة في الأصل لجماعة الإخوان، وإن كانت منضوية ضمن القوات المسلّحة اليمنية. وكان الرئيس عبدربه منصور هادي قد عيّن قبل أقلّ من عام نبيل شمسان محافظا على تعز خلفا لأمين محمود الذي أبدى اعتراضا على سيطرة الإخوان على المحافظة.

وتواردت خلال الفترة الأخيرة أنباء عن توتّرات بين قيادات إخوانية في تعز والمحافظ الجديد، بسبب امتعاض الأخير من مصادرة قراره والسطو على سلطاته من قبل تلك القيادات.

3