الأب أيضا بإمكانه الاعتناء بابنه الرضيع

السبت 2015/04/11
الأب لا يتمتع عادة بنفس قدرة الأم على أداء المهام بسرعة

برلين- أكد الخبراء أن معاناة الأم بسبب الحمل والولادة يجعلانها تعتقد أنها أكثر قدرة على الاعتناء بطفلها الرضيع من الأب، وهو ما يدفعها أحيانا إلى توجيه بعض الأوامر فيما يتعلق بالاهتمام بابنه الرضيع، إلا أنهم حذروا من بعض العبارات عندما تضطر لنقل مهام العناية بالطفل إلى الأب، لأنها قد تجرح مشاعره.

وأشار المختصون إلى أن الأب لا يتمتع عادة بنفس قدرة الأم على أداء جميع المهام بسرعة، لذا فمن الأفضل كتابة قائمة للزوج بالمهام التي يتعين عليه القيام بها في غيابها وإذا كانت النتيجة إنجاز 6 من 10 مهام، فهو أمر يستحق الثناء.

وذكروا أن الأب يميل إلى تدليل الطفل بمنحه الحلوى والشوكولاتة، وهو أمر يثير قلق الأم التي تواجهه دائما بعبارة “هل يمكنك أن تحترس قليلا فقد أعطيته الكثير من الحلوى”. وينصح الخبراء وفقا لموقع “غوفيمنين” الألماني، الأمهات بعدم القلق والتخلي عن هذه العبارة إذا كان الأب لا يقوم بهذا الأمر بشكل يومي.

كما أوضحوا أن الأب لا يتفهم عبارة “يجب عليك القيام بالأمر بهذه الطريقة، وأكدوا على أن هذا الأسلوب يجعله يشعر بأن زوجته تملي عليه الأوامر، وهو أمر يجعله لا يقوم بالمهام الموكلة إليه ببهجة وراحة نفسية”.

وقال الخبراء إنه كثيرا ما يعود الأب للبيت متأخرا ويحاول بالرغم من ذلك اللعب مع الطفل، وهنا تخرج من الأم عبارة “دعه ينم في هدوء”، تلك العبارة يكرهها الزوج، فهو يرغب في قضاء وقت ممتع مع طفله.

وأشار الخبراء إلى أنه طالما يتمتع الطفل بالصحة والسعادة فلا داعي لانتقاد طريقة الأب في إطعامه أو اللعب معه، فكل شخص يؤدي المهمة بطريقة مختلفة.
21