الأردنيون يستعدون لموسم عطلة عيد الميلاد

الثلاثاء 2013/12/10
إضاءة أضخم شجرة عيد ميلاد بالشرق الأوسط في مادبا

عمان- بدأت الاستعدادات في مختلف أنحاء الأردن لموسم عطلات عيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية. ففي مادبا على بعد 30 كيلومترا إلى الجنوب الغربي من العاصمة عمان أضيئت شجرة ارتفاعها 27 مترا في الساحة الرئيسية إيذانا ببداية موسم العطلات.

وقال يونس زهران مدير عام دار السرايا في مادبا "هذا يوم من أيام الفرح الأردني. الأردنيون جميعا يحتفلون بعيد الميلاد المجيد كما احتفلوا بعيد الأضحى المبارك. ويحتفلون بعيد الفصح وعيد الفطر. كلهم جميعا يحتفلون دون أي تفريق."

وتجمع زهاء 500 شخص حول شجرة عيد الميلاد خلال احتفال بإضاءتها الذي صاحبه إطلاق ألعاب نارية ووزع خلاله بابا نويل هدايا على الأطفال. وذكر زهران أن شجرة عيد الميلاد هي الأضخم في تاريخ مادبا.

وقال: "هذه الشجرة أخذت شهرين كاملين من العمل. شجرة يصل طولها حوالي 27 مترا. هي الأكبر في تاريخ مدينة مادبا. لا أريد أن أقول بتاريخ الأردن." وعبر زهران عن أمله في أن يحمل العام الجديد تغييرا إلى الأفضل للأردنيين والعرب.

وقال: "أتمنى في العام الجديد لكل الأردنيين، ولكل العرب أن تكون الحياة أجمل مما هي عليه الآن. أتمنى لبيت لحم.. مهد المسيح.. والقدس حاضنة الأقصى وحاضنة كنيسة القيامة أن تكون متحررة من نير الاحتلال الصهيوني." وقال المسؤولون أن الشجرة ستظل هي الساحة الرئيسية في مادبا ما يزيد على 37 يوما وتوقعوا أن يفد إليها مئات الأردنيين والزائرين الأجانب.

أما في العاصمة عمان فقد حضر ما يزيد عن 100 طفل بينهم مجموعة من الأيتام عرضا تفاعليا بفندق رويال يوم 6 كانون الأول بمناسبة بدء موسم العطلات. تضمن الاحتفال عرضا للمهرجين الذين وزعوا هدايا على الأطفال علاوة على فقرات غنائية وراقصة.

وقالت سهى حداد منظمة الحفل: "نحن نظمنا هذه الفعالية من أجل عيد الميلاد. وهذا الشهر مليء بالأعياد والمناسبات، فأردنا القيام بهذه الحفلة لكي نبعث الفرح في نفوس الأطفال ودعونا أطفالا أيتاما حتى يشاركونا هذه الفرحة لأنهم لا يستطيعون حضور مثل هذه الحفلات."

وعبرت أردنية تدعى سناء حضرت الحفل مع أطفالها عن تمنياتها للعالم بالسلام في العام الجديد. وقالت: "أتمنى أن يعم السلام في كل الشرق الأوسط بلا استثناء وفي ما يتعلق بالأطفال الموجودين الذين لا يستطيعون أن يحتفلوا.. أتمنى أن يحتفلوا بهدوء وسلام السنة المقبلة إن شاء الله." وينتظر أن يشهد الأردن في الأسابيع المقبلة المزيد من الأنشطة والاحتفالات خلال موسم الأعياد.

21