الأزرق الكويتي أمام أول اختبار إعدادي لخليجي 22 وكأس آسيا

الثلاثاء 2014/08/05
منتخب الكويت يخوض أول اختباراته بملاقاة الشلف الجزائري

الكويت - يخوض المنتخب الكويتي حاليا معسكرا تدريبيا استعدادا لبطولتي خليجي 22 بالمملكة العربية السعودية، وكأس آسيا بأستراليا، ويسعى الأزرق وبقوة إلى المنافسة على اللقب الخليجي، إلى جانب التأهل إلى دور الثمانية في البطولة القارية على أقل تقدير رغم صعوبة مجموعته، حيث أوقعته القرعة في المجموعة الثانية ومعه منتخبات البلد المضيف وكوريا الجنوبية وعمان.

استهل منتخب الكويت الأول تدريباته في مدينة بنديك التركية بعد رحيله عن منطقة كارتيبي الجبلية التي اشتكى الوفد من الإقامة فيها خلال أول يومين من معسكره الخارجي الذي انطلق يوم 30 يوليو الماضي ويمتد حتى 13 أغسطس الجاري والذي يأتي ضمن برنامج استعدادات الأزرق لبطولتي خليجي في 22 نوفمبر المقبل وكأس آسيا مطلع يناير 2015.

ومن المنتظر أن يخوض الأزرق أولى مواجهاته التجريبية في الخامس من الشهر الجاري أمام فريق أولمبي الشلف الجزائري.وكان الأزرق قد خاض 4 حصص تدريبية متنوعة خلال اليومين الماضيين ركز خلالها الاطار الفني على اللياقة البدنية، بالإضافة إلى بعض الجمل التكتيكية والأداءات المهارية. ويأتي ذلك في الوقت الذي يتواصل فيه معسكر المنتخب الأولمبي في كارتيبي والذي يمتد حتى 24 الجاري تحت إشراف المدرب الوطني علي الشمري ومساعده علي مهنا، حيث يخوض الفريق تدريباته على فترتين صباحية ومسائية.

ووفقا لبرنامج الأزرق الأولمبي يخوض المنتخب 4 مواجهات تجريبية متدرجة المستوى يستهلها في 7 الجاري أمام قلعة سراي التركي ومن ثم يواجه بشكتاش في 13 من الشهر ذاته قبل أن يلتقي فنار بخشة وقاسم باشا في 21 و18 الجاري. وقد نجحت مساعي إدارة وفد المنتخب الكويتي الأول لكرة القدم في حل الأزمة التي واجهت اللاعبين وأعضاء الجهازين الفني والإداري، وذلك بالانتقال إلى منطقة قريبة من البحر المتوسط بالعاصمة إسطنبول.

وكان الوفد قد أقام منذ وصوله إلى تركيا في فندق جرين بارك، المتواجد في منطقة جبلية بإسطنبول التي تشهد حاليا ارتفاعا ملحوظا في درجات الحرارة، وما زاد “الطين بلة” كما يقولون افتقاد الفندق لأجهزة التكييف في عدد كبير من طوابقه، الأمر الذي ترتب عليه معاناة الوفد بأكمله. وقد اشترط مسؤولو الأزرق الكويتي للبقاء في الفندق المصنف بأربعة نجوم، إلى تأمين أجهزة تكييف في جميع الغرف من أجل الاستمرار في الفندق أو الرحيل عنه نهائيا.

إلى ذلك، لم تتوقف معاناة المنتخب الكويتي عند الفندق فحسب، فقد امتدت إلى الملعب الذي يجري الفريق عليه تدريباته، فعلى الرغم من رفض الجهاز الفني للملعب الأول الذي وقع عليه اختيار المتعهد، والذي قام بدوره إلى استبداله بملعب آخر، بيد أن الملعب الثاني ليس أفضل حالا من الملعب الأول.

جولة الوفد الترفيهية اعتبرت مكافأة للاعبين على التزامهم التام بالتدريبات، التي انطلقت في أول شهر يوليو المنصرم

يذكر أن المعسكر التركي يأتي ضمن استعدادات المنتخب الكويتي لبطولة خليجي 22 بالسعودية، وبطولة كأس آسيا بأستراليا.ويسعى الأزرق صاحب الرقم القياسي في الفوز بكأس الخليج (10 مرات) إلى تحقيق أفضل إعداد في تركيا من أجل استعادة لقب كأس الخليج، حيث خسر اللقب في خليجي 21 بالبحرين مكتفيا بالمركز الثالث آنذاك، وكان لقب خليجي 20 باليمن آخر ألقاب الأزرق بالبطولة.

ومن جانب آخر، أدى الفريق تدريباته على ثلاث فترات في السابعة صباحا والحادية عشرة ظهرا والخامسة مساء، واقتصر التدريبان الأول والتاني على النواحي البدنية فقط، في حين اشتمل التدريب الثالث على النواحي الفنية والبدنية.

وخرج لاعبو المنتخب الكويتي لكرة القدم في جولة حرة ابتداء من الساعة الواحدة مساء، وذلك في مدينة إسطنبول التركية، على هامش معسكرهم التدريبي هناك الذي يختتم يوم 13 من الشهر الجاري. واعتبرت جولة الوفد الترفيهية مكافأة للاعبين على التزامهم التام بالتدريبات التي انطلقت في أول شهر يوليو المنصرم إلى جانب الترويح عن أنفسهم خشية إصابتهم بالملل والرتابة من المعسكر، حيث التدريبات على فترتين صباحا ومساء، وعدم السماح لهم بالسهر على الإطلاق بل وإجبارهم على الخلود إلى النوم ابتداء من الساعة العاشرة مساء كل يوم.

واتفق الجهاز الفني للمنتخب الكويتي بقيادة المدرب البرازيلي، جورفان فييرا، مع أعضاء الجهاز الفني على ضرورة منح اللاعبين جولة حرة من أجل التنزه والتسوق في أسواق إسطنبول، ومن ثم تم عرض الأمر على رئيس الوفد وعضو مجلس إدارة الاتحاد الكويتي، سعد سكين، الذي جاءت موافقته بشكل فوري.وأجرى الأزرق تدريبا وحيدا جاء مزيجا بين التدريبات الفنية والبدنية، حيث شارك في المران جميع اللاعبين (29 لاعبا)، باستثناء المهاجم ناصر فرج الذي غيّبته الإصابة.

ويعول مدرب المنتخب الكويتي البرازيلي جورفان فييرا كثيرا على لقاء اليوم من أجل الاطمئنان على المستوى الفني والبدني للاعبيه. يذكر أن الأزرق الكويتي سيواجه أحد الأندية التركية، الخميس المقبل، فيما يواجه يوم العاشر من الشهر الجاري فريق بشكتاش التركي، ويختتم الفريق معسكره التدريبي يوم 13 الجاري.

22