الأسواق الناشئة "أرض معركة" الهواتف الذكية

الأحد 2014/06/22
هواتف "شياومي" يتراوح سعرها بين 200 إلى 300 دولار

بكين - أشارت دراسة حديثة إلى أن “أرض المعركة” التالية بالنسبة إلى سوق الهواتف الذكية ستكون الأسواق الناشئة، حيث الدول الفقيرة التي ما يزال معظم الناس فيها يستخدمون الهواتف التقليدية، والتي ما يزال الاتجاه نحو الهواتف الذكية فيها بطيئًا.

وفي الآونة الأخيرة، ظهر العديد من الشركات التي تقوم بتصنيع هواتف ذكية رخيصة مع عتاد يمتاز بالجودة المقبولة، مثل شركتي "شياومي" و"وان بلس″ اللتين تعدان أبرز مثالين على الشركات التي غزت سوق الهواتف الذكية منخفضة المواصفات بهواتف أسعارها المعقولة والقادرة على منافسة الهواتف مرتفعة المواصفات التي تنتجها شركتا "آبل" و"سامسونغ". وفي الصين، على سبيل المثال، تمكنت شركة "شياومي" من تجاوز شركة "آبل" من حيث حصة السوق، وذلك بسبب هواتفها الذكية التي تمتاز بسعر رخيص ومنافس، حيث تتوفر هواتف هذه الشركة بسعر يتراوح بين 200 إلى 300 دولار، مقارنة بهواتف شركتي "آبل" و"سامسونغ" التي لا يقل سعر بعضها عن 600 دولار.

ووفقًا لدراسة شركة "جانا" المتخصصة في تسويق الهواتف الذكية ضمن الأسواق الناشئة، يتجه معظم الناس إلى هواتف شركة "شياومي" بسبب عدم رغبتهم في دفع المبالغ الخيالية التي تطرحها شركات مثل "سامسونج" و"آبل" لهواتفهما.

وتشير الدراسة إلى أن سوق الهواتف الذكية لن ينتظر طويلًا حتى تصبح الغالبية العظمى من مستخدميه يملكون هواتف رخيصة بدلًا من الهواتف الراقية مرتفعة الثمن.

18