الأضواء تتجه نحو مارادونا في كأس الإمارات

حدثت الكثير من التغيرات مع نهاية الجولة الثانية عشرة من مباريات دوري الخليج العربي لكرة القدم خاصة في ترتيب القمة وأيضا القاع، حيث اعتلى فريق العين الصدارة وتراجع فريق الظفرة للقاع.
الاثنين 2018/01/15
أرقام العين في تصاعد

أبوظبي – صعد العين إلى الصدارة برصيد 28 نقطة على حساب الوصل الذي تراجع للمركز الثالث برصيد 25 نقطة، بعد احتلال الوحدة للمركز الثاني برصيد 26 نقطة، واحتفظ النصر بالمركز الرابع، متساويا مع الجزيرة الخامس برصيد 17 نقطة لكل منهما، وخلفهما شباب الأهلي سادسا بـفارق نقطة واحدة، يليه الشارقة برصيد 13 نقطة، متفوقا على عجمان الذي يتساوى معه في النقاط بأفضلية المواجهات المباشرة، ودبا في المركز التاسع برصيد 11 نقطة.

وتقدم نادي الإمارات الذي أنهى الدور الأول متذيلا إلى المركز العاشر بوصوله لعشر نقاط، وجاء حتا في المركز الحادي عشر بتسع نقاط، فيما احتل الظفرة المركز الأخير بثماني نقاط وفي هذه الجولة لعبت الأرض ضد أصحابها في كل المواجهات، حيث لم يحقق أي فريق الفوز على أرضه، إذ انتهت أربعة لقاءات بانتصار الفرق الزائرة على المضيفة، وكانت نتيجة التعادل حاضرة في مباراتين، وأحرز اللاعبون 16 هدفا خلال المباريات الست، وكان الظفرة هو الفريق الوحيد الذي لم يتمكن من التسجيل، والإمارات الفريق الوحيد الذي لم تهتز شباكه.

وافتتح فريقا حتا وشباب الأهلي مواجهات الجولة بالتعادل بهدف لكل منهما في اللقاء الذي جرى بملعب حمدان بن راشد، وتقدم خلاله حتا بهدف عن طريق صامويل روزا وحافظ عليه حتى الدقائق الأخيرة قبل أن يتمكن محمد مرزوق من خطف نقطة لفريقه بتسجيل هدف التعادل في الوقت القاتل.

لجنة الدوري عقدت اجتماعا لمناقشة الترتيبات الخاصة بتنظيم مباراة كأس سوبر الخليج العربي بين الجزيرة والوحدة

واستعاد الإمارات نغمة الانتصارات بفوزه على مضيفه الظفرة بملعب حمدان بن زايد بهدف وحيد كفل له نقاط المباراة ومكنه من مغادرة القاع، فيما عاد الشارقة بالعلامة الكاملة من ملعب نادي شباب الأهلي بالعوير بعد أن كبد مضيفه النصر خسارة قاسية بهدفين مقابل هدف.

وقلب الوحدة الطاولة على مضيفه دبا، ونجح في تحويل خسارته بهدف إلى فوز ثمين بثلاثة أهداف مقابل هدف، ليقفز للمركز الثاني، وبملعب راشد بن سعيد تعادل فريقا عجمان وضيفه الجزيرة بهدف لكل منهما، وشهدت آخر مواجهات الجولة بين الوصل وضيفه العين إثارة كبيرة، وانتهت بفوز الضيوف بثلاثة أهداف مقابل هدف، ليعتلي العين الصدارة برصيد 28 نقطة، ويتراجع الوصل للمركز الثالث بعد أن تلقى أول خسارة في دوري الموسم الحالي، وأصبح العين الفريق الوحيد الذي لم يخسر حتى الآن.

وبلغ عدد البطاقات 29 بطاقة، حسب ما ذكر موقع رابطة دوري المحترفين الإماراتي، من بينها 27 صفراء، وبطاقتان باللون الأحمر، وشهد لقاء الوصل والعين أعلى نسبة من الإنذارات بلغت عشر بطاقات صفراء وحالتي طرد لكل من مهند العنزي من العين ورونالدو مانديز من الوصل، وخرج فريق وحيد بسجل نظيف من البطاقات هو حتا، واحتسبت خلال الجولة ركلتا جزاء سجل منهما المجري جوجاك، والبرازيلي فاندر فييرا هدفين للوحدة والشارقة.

كما أصبحت صدارة الهدافين مناصفة بين البرازيلي فابيو ليما من الوصل والأرجنتيني سباستيان تيغالي من الوحدة ولكل منهما 12 هدفا، يليهما السنغالي ماكيتي ديوب من شباب الأهلي برصيد تسعة أهداف، والبرازيلي كايو كانيدو من الوصل والسويدي ماركوس بيرج من العين ولكل منهما ثمانية أهداف.

وعقدت لجنة دوري المحترفين الإماراتي اجتماعا تنسيقيا في أبوظبي لمناقشة الترتيبات الخاصة بتنظيم مباراة كأس سوبر الخليج العربي بين الجزيرة والوحدة بملعب نادي بني ياس يوم 20 يناير الحالي.

وترأس الاجتماع وليد الحوسني المدير التنفيذي للجنة دوري المحترفين، بحضور ممثلي الفريقين، نادي يني ياس مستضيف المباراة، الشرطة، شركة الأمن الخاصة وفريق عمل اللجنة، وناقش الاجتماع تفاصيل حفل افتتاح المباراة وبرنامج التتويج، إضافة إلى المسائل الخاصة بالإعلام والتسويق والجماهير.

يحتل فريق الفجيرة الذي يتولى تدريبه الأسطورة الأرجنتينية دييغو مارادونا المركز الثاني في ترتيب فرق الدرجة الأولى حتى الآن

وتم تحديد مداخل الجماهير الخاصة بالفريقين، وتطرح التذاكر الإلكترونية للبيع اعتبارا من الأحد، وتقرر عقد المؤتمر الصحافي للفريقين قبل يوم من المباراة، حيث يبدأ المؤتمر الصحافي لنادي الوحدة، يليه المؤتمر الصحافي لنادي الجزيرة، وسيتم تخصيص منطقة لتنظيم فعاليات جماهيرية.

وفي سياق متصل تشهد الملاعب الإماراتية على مدار ثلاثة أيام إقامة مباريات دور الستة عشر للكأس والتي تجرى بفرق من دوري الخليج العربي وفرق الدرجة الأولى، حيث يلتقي الاثنين شباب الأهلي دبي مع العروبة على ملعب راشد بن سعيد، ويلتقي في المباراة الثانية الفجيرة وحتا بملعب نادي كلباء، وفي هاتين المباراتين سيكون الصراع محموما بين فرق المحترفين والدرجة الأولى.

في المباراة الأولى بين شباب الأهلي دبي والعروبة ستكون خبرات شباب الأهلي في كل الأحوال هي الأقوى، لكن هذا لن يقلل من طموح لاعبي فريق العروبة والذين خاضوا تجارب كبيرة في دوري المحترفين منهم نواف مبارك لاعب المنتخب السابق وأندية الشارقة وشباب الأهلي وبني ياس، وبشير سعيد لاعب المنتخب والجزيرة والأهلي السابق.

ويحتل الأهلي المركز السادس في دوري الخليج العربي برصيد 16 نقطة من 12 مباراة، ويحتل العروبة المركز الرابع في دوري الدرجة الأولى برصيد 16 نقطة أيضا لكن من 9 مباريات.

ويتولى تدريب شباب الأهلي مهدي علي، ويبحث عن استعادة الثقة لفريقه الذي يعاني في دوري الخليج العربي، في حين يتولى تدريب العروبة الكرواتي روديون كاسنين.

وفي المباراة الثانية ستكون الأضواء متوجهة نحو الأسطورة الأرجنتينية دييغو مارادونا وهو يقود فريق الفجيرة في مباراة يتمنى من خلالها أن يجد لنفسه المكان المناسب بين الكبار في بطولة الكأس، ويحتل فريق الفجيرة الذي يتولى تدريبه مارادونا المركز الثاني في ترتيب فرق الدرجة الأولى حتى الآن، والمنافس وهو فريق حتا يحتل المركز قبل الأخير في دوري الخليج العربي وبكل تأكيد فإن خبرات وقدرات لاعبيه أفضل من الفجيرة.

وفي باقي المباريات يلتقي الجزيرة مع اتحاد كلباء، وعجمان مع الشارقة ونادي الإمارات مع الوحدة، الثلاثاء، وتختتم الجولة بـ3 مباريات الأربعاء حيث يلتقي العين مع الظفرة وبني ياس مع الوصل والنصر مع دبا الفجيرة.

22