الأطعمة المعلبة تخفض خصوبة الرجال وتسبب الإجهاض

الأحد 2013/10/20
الأدوات البلاستيكية تؤثر سلبا على الصحة

واشنطن- أظهرت دراسة حديثة أن الأطعمة المعلبة، أو تلك التي يتم تسخينها بالميكروويف أو التي يتم حفظها في أكياس بلاستيكية وتتعرض للشمس فترة طويلة، تؤثر سلباً في خصوبة الرجل بنسبة تصل إلى 20 بالمئة.

وأجرت الدراسة جامعة ستانفورد الأميركية بالتعاون مع الجمعية الأميركية للصحة الإنجابية، وتم عرضها في مؤتمر بمدينة بوسطن.

ولم تتوقف الدراسة في تحذيرها عند الرجال فقط، وإنما تمتد لتصل إلى إمكانية تعرض النساء الحوامل لأضرار بالغة تصل إلى الإجهاض وفقدان الجنين.

وقالت الدراسة إن أكياس حفظ الطعام البلاستيكية تحتوى على مواد كيميائية يمكن أن ترفع احتمالات الإجهاض لدى الحوامل بنسبة تصل إلى 80 بالمئة، وقد ثبت وجود ارتباط عال جدا بين المواد الكيميائية الموجودة في أكياس البلاستيك والمعلبات وبين الإجهاض الذي تتعرض له النساء الحوامل. وقالت الدكتورة "روث لاثى"، إحدى القائمين على الدراسة: "إن على النساء الحوامل تجنب وضع أي طعام ساخن في مواد بلاستيكية وهو مرتفع الحرارة وتجنب تناوله واقتنائه..".

وتشير الإحصاءات إلى أنه ما بين 15 إلى 20 بالمئة من النساء الحوامل في العالم ينتهي بهن الأمر إلى الإجهاض، نتيجة هذه السلوكيات المعتمدة في حفظ الأطعمة.

وكان الاتحاد الأوروبي قد حظر استخدام بعض المواد الكيميائية الضارة في علب الطعام وقوارير المياه التي تقدم للأطفال أو التي يستخدمها الأطفال في العادة، وذلك بسبب المخاطر التي تسببها هذه المواد على صحتهم وحياتهم.

وقال العلماء القائمون على الدراسة الجديدة إنه "من المستحيل تجنب دخول المواد الكيميائية الضارة في صناعة أكياس البلاستيك والمعلبات التي يتم حفظ الطعام بها"، وهو ما يجعل من الصعب صناعة أكياس صديقة للنساء الحوامل أو الرجال.

19