الألماني فيتل يقترب من فوزه الرابع على التوالي ببطولة "الفورمولا 1"

الأحد 2013/10/06
سيارة "رد بول" أول المنطلقات في حلبة كوريا الجنوبية

يونجام (كوريا الجنوبية) - ضمن فيتل الانطلاق من المركز الأول للمرة الثالثة على التوالي عندما قطع حلبة السباق في دقيقة واحدة و37.202 ثانية متفوقا على الجميع. وسينطلق البريطاني لويس هاميلتون سائق "مرسيدس" من الصف الأمامي إلى جانب فيتل بعد أن احتل المركز الثاني في التجارب التأهيلية.

وينفرد فيتل بطل المواسم الثلاثة الماضية بصدارة الترتيب العام في بطولة العام الحالي متفوقا بفارق 60 نقطة على أقرب ملاحقيه الإسباني فرناندو ألونسو سائق "فيراري"، قبل ستة سباقات من نهاية الموسم، ومن ثم فإنه يقترب من الفوز باللقب الرابع على التوالي. واحتل ألونسو المركز السادس في التجارب إلا أنه سينطلق من المركز الخامس بسبب معاقبة الأسترالي مارك ويبر سائق "رد بول"، الثاني الذي احتل المركز الثالث في التجارب بتأخيره عشرة مراكز بسبب مخالفة في السباق الماضي في سنغافورة.

وقال فيتل بعد ضمانه الانطلاق من المركز الأول للمرة 42 خلال مسيرته مع السباقات: "أعتقد أن المنافسة كانت متقاربة وحققنا زمنا جيدا للغاية خلال محاولتي الأولى، وكنت أعرف أنه سيكون من الصعب بالنسبة إلي التفوق على هذا الزمن". وأضاف فيتل قوله: "كما توقعت كانت "مرسيدس" قوية جدا، إنها معركة متقاربة".

وقال البريطاني لويس هاميلتون "لقد حققنا أقصى استفادة من السيارة ونجحنا في التجارب ونأمل أن نتمكن (خلال السباق) من منافسة "رد بول". ويحتمل هطول بعض الأمطار اليوم رغم تراجع احتمالات هبوب بعض الرياح الموسمية القوية، إلا أن فيتل (26 عاما) قلل من أهمية ذلك قائلا: "لا مشكلة ولن تكون كارثة إذا هطلت الأمطار، فنحن لدينا إطارات خاصة للأمطار في المرأب". وفيتل وألونسو هما السائقان الوحيدان اللذان سبق لهما الفوز في كوريا الجنوبية منذ انطلاق السباق في 2010، بينما يسعى فيتل إلى تحقيق الفوز بالسباق للمرة الثالثة.

وسينطلق الفرنسي رومان جروجان سائق "لوتس" من المركز الثالث يليه الألماني نيكو روزبرج سائق "مرسيدس" في حين سينطلق الفنلندي كيمي رايكونن سائق "لوتس" الثاني من المركز التاسع.

ويبحث فيتل عن لقبه الرابع على التوالي في بطولة العالم في ظل تفوقه بفارق 60 نقطة على ألونسو في صدارة الترتيب العام لفئة السائقين، بينما يأتي هاميلتون في المركز الثالث بفارق 36 نقطة خلف ألونسو.

وفي سياق متصل بحلبة يونجام بكوريا الجنوبية أفادت تقارير أنه من المحتمل استبعاد سباق جائزة كوريا الجنوبية من برنامج سباقات بطولة العالم "فورمولا 1" للسيارات بعد هذه النسخة التي تقام اليوم الأحد، بسبب تراجع الحضور الجماهيري والخسائر المالية، لكن المنظمين المحليين يأملون في إمكانية إعادة التفاوض على العقد والاستمرار في قائمة سباقات البطولة.

وقال المروج بارك وون هوا إنه يشعر بالتفاؤل رغم الشكوك التي تحيط بمستقبل السباق الذي يقام على حلبة يونجام. وأضاف: "لا أعتقد أن هذا السباق سيكون الأخير. نحن نتطلع إلى مواصلة استضافة هذا الحدث، لأننا استثمرنا الكثير من الأموال في بناء هذه الحلبة". وتابع "الرأي العام الكوري كان يعارض جدا استمرار استضافة هذا الحدث، بسبب الخسائر الكبيرة، لكننا الآن في حالة مالية أفضل ونود الاستمرار". وهذه هي المرة الرابعة التي يقام فيها سباق جائزة كوريا الجنوبية.

ويقام السباق في موكبو على بعد نحو 400 كيلومتر من العاصمة سيول. ووضع سباق كوريا الجنوبية على القائمة المبدئية فقط لجدول السباقات في 2014 إلى جانب المكسيك وسباق جديد في نيوجيرزي الأميركية. وإذا تأكدت إقامة السباقات في هذه الأماكن الثلاثة، سيرتفع عدد السباقات إلى 22 سباقا في العام المقبل، لكن يبدو الأمر مستبعدا في ظل رفض معظم الفرق خوض أكثر من 20 سباقا. وتصب معظم الترشيحات في استبعاد كوريا الجنوبية ونيوجيرزي التي كانت من المفترض أن تستضيف السباق لأول مرة في العام الماضي، لكن تأجل ذلك لأسباب مادية.

وقال بارك: "لا نعرف بعد إذا ما كنا سنستمر أم لا، لأنه يجب أن نتعامل مع إدارة "فورمولا 1"، لا أعرف كيف ستسير الأمور". وأضاف: "نريد تجديد العقد، أيكلستون (صاحب الحقوق التجارية لفورمولا 1) له موقفه ونحن لنا موقفنا، بالطبع المشكلة الرئيسية تتعلق بالمال، ولا نعرف إن كان بوسعنا أن نجد حلا مرضيا أم لا".

23