الأمم المتحدة: العملية الانتقالية في اليمن تسير بنجاح

الجمعة 2014/04/25
الأمم المتحدة تشدد على ضرورة وفاء المانحين بتعهداتهم

نيويورك ـ قال المستشار الخاص للأمين العام المعني بشؤون اليمن، جمال بن عمر، إن العملية الانتقالية في ذاك البلد تمضي بنجاح، ولكن لا تزال هناك تحديات كبيرة.

وبعد المشاورات المغلقة التي عقدها مجلس الأمن الدولي حول اليمن تحدث بن عمر، للصحافيين فذكر ان العملية الانتقالية تمضي بنجاح في اليمن، وانتقلت إلى مرحلة جديدة حيث بدأت لجنة صياغة الدستور عملها لتضع مسودة الدستور الجديد خلال الأشهر المقبلة.

لكنه لفت إلى انه "رغم ان المسار التقدمي يطبع العملية الانتقالية، إلا أن هناك تحديات كبيرة، فاليمن ساحة معركة في مواجهة تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية الذي لا يزال يشكل تهديداً حقيقياً وخطيراً جداً".

وأشار بن عمر إلى انه "كان هناك نقاش في جلسة مجلس الأمن حول موضوع الحوثيين، وأثار الكثير من أعضاء مجلس الأمن تساؤلات حول الأحداث الأخيرة التي شهدها اليمن، وفي هذا السياق أبلغت مجلس الأمن بأن الرئيس عبد ربه منصور هادي شكل للتو لجنة للتحاور مع الحوثيين بهدف تطبيق مخرجات الحوار الوطني وتحديدا المسائل المتعلقة بنزع السلاح والتسريح وإعادة الدمج، وقد وافق الحوثيون وأنصار الله على المبادرة للانخراط في هذه العملية".

وخلال إفادته لأعضاء مجلس الأمن الدولي تحدث بن عمر عن الأوضاع الاقتصادية والإنسانية في اليمن، وشدد على ضرورة إجراء إصلاحات اقتصادية ووفاء المانحين بتعهداتهم السابقة ودعم خطة الأمم المتحدة للاستجابة الإنسانية.

وأكد ان الأمم المتحدة ومجلس التعاون الخليجي سيواصلان تنسيق العمل دعماً للعملية الانتقالية في اليمن.

1