الأمم المتحدة تعلن عن خطة طارئة لمساعدة النازحين العراقيين

الثلاثاء 2014/08/19
مساعدات طارئة للعائلات المُهجّرة قسرا

جنيف - اعلنت مفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين الثلاثاء انها ستطلق خطة مساعدة طارئة لـ500 الف عراقي اضطروا الى الفرار من منازلهم امام تقدم المقاتلين الاسلاميين المتطرفين.

وقال المتحدث باسم المفوضية ادريان ادواردز للصحافيين "ردا على الوضع المتدهور في شمال العراق، فان مفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين ستطلق الاسبوع الحالي واحدة من اكبر خطط المساعدة تهدف الى مساعدة ما يقارب نصف مليون شخص اجبروا على مغادرة منازلهم".

واشار ادواردز الى ان تقديرات الامم المتحدة حتى الآن تشير الى ان 1,2 مليون عراقي اضطروا الى النزوح بسبب المعارك.

وتابع انه في حال عدم حصول اي تاخير في الدقائق الاخيرة "ستنطلق العمليات الجوية والبرية والبحرية غدا (الاربعاء) وستبدأ بجسر جوي مدته اربعة ايام تستخدم خلاله طائرات بوينغ 747 من العقبة في الاردن الى اربيل، ومن ثم قافلات برية من تركيا الى الاردن، وشحنات بحرية وبرية من دبي وعبر ايران خلال الايام العشرة التالية".

ومن المساعدات التي سيتم نقلها 3000 خيمة و200 الف غطاء بلاستيكي و18500 من ادوات المطبخ و16500 صفيحة. وقال ادواردز ان الهدف الاساسي هو حماية هؤلاء الذين يفتقدون الملجأ والمسكن.

وفي غضون ذلك تواصل قوات البشمركة الكردية واخرى من الجيش العراقي تنفيذ عمليات بدعم من الطائرات الحربية الأميركية الثلاثاء لاستعادة السيطرة على مناطق حول سد الموصل شمال العراق، وفقا لمصادر عسكرية.

وقال ضابط كبير في قوات البشمركة الكردية لوكالة فرانس برس "تواصل العملية العسكرية لاستعادة السيطرة على المناطق المحيطة بسد الموصل، بمساندة الطائرات الحربية الاميركية ".

واكد ان "الطائرات الاميركية تواصل اليوم (الثلاثاء) تنفذ ضربات جوية ضد تجمعات تنظيم داعش في مناطق شمالي سد الموصل".

1