الأمن التونسي يوقف عناصر خلية إرهابية خطيرة

الأربعاء 2015/07/08
اليقظة الأمنية ضرورية لمنع تكرار الهجمات الإرهابية

تونس - أفاد وزير الداخلية التونسي ناجم الغرسلي، أمس الثلاثاء، بأن الوحدات الأمنية تمكنت من إيقاف خلية إرهابية “خطيرة جدا” وحجز كامل معداتها.

وصرح الغرسلي للصحفيين عقب جلسة استماع سرية أمام لجنة التشريع العام في البرلمان بأن الأمن أوقف جميع عناصر الخلية الإرهابية والمعدات التي كانوا ينوون استخدامها في هجمات إرهابية.

وقال الوزير إن الخلية “وصلت إلى مرحلة لتنفيذ عمليات إرهابية”.

وتأتي عملية الإيقاف بعد أيام من هجوم دام على فندق بسوسة أوقع العشرات من القتلى السياح (38 ضحية).

وقال الغرسلي “هناك ألم كبير لما حدث في سوسة، يجب أن نثق في المؤسسة الأمنية والعسكرية وهي تعمل بأقصى إمكانياتها ولكن لا يمكن ضمان نسبة صفر من المخاطر”.

وكشف الوزير عن أن الأمن تمكن أيضا قبل أحداث سوسة الإرهابية من إيقاف عدد من الخلايا النائمة التي كانت تستعد لتنفيذ عمليات إرهابية مع حجز معداتها.

ودفع هذا الوضع الأمني المرتبك المحفوف بتصاعد العمليات الإرهابية، الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، إلى إعلان حالة الطورائ.

2