الأمن ينجح في إبطال مفعول قنبلتين في مطار القاهرة

الثلاثاء 2015/02/03
حركة الطيران والسفر لم تتأثر بسبب قنبلتي مطار القاهرة

القاهرة - قالت مصادر أمنية إنه تم تشديد إجراءات الأمن بمطار القاهرة الثلاثاء بعد أن عثرت الشرطة على قنبلتين في صالتين بالمطار.

وأضافت المصادر أنه تم اكتشاف القنبلتين الثلاثاء باستخدام الأجهزة الإلكترونية.

وأكدت المصادر انه "تم على الفور تم استدعاء خبراء المفرقعات الذين نجحوا في ابطال مفعولهما".

وقالت إنه لم يلق القبض على أحد لكن أمن المطار يفحص تسجيلات الفيديو بالمكان.

وأعلن اللواء علاء الدين علي مساعد وزير الداخلية المصري لأمن مطار القاهرة عدم تأثر حركة الطيران والسفر بسبب قنبلتي صالة الوصول رقم 3 والتوصل لمعلومات للكشف عن الإرهابيين المتورطين .

وقال علي في تصريحات صحفية إنه خلال التعامل مع القنبلتين تم فتح منافذ تحرك وخروج للركاب والمترددين على المطار ولم تتأثر حركتهم .

وأشار إلى أن يقظة خبراء المفرقعات حالت دون تفجير العبوة الثانية التي كانت تحتوى على متفجرات بينما كانت الأولى تحتوى على مواسير وأسلاك وخالية من المتفجرات .

ولفت إلى أن استخدام جهاز التشويش على الاتصالات خلال التعامل مع القنبلة الأولى لعب دورا كبيرا في عدم تفجير العبوة الثانية رغم اتصال "الارهابي" أربع مرات لتفجيرها .

وأوضح أن المحققين بدأوا في التحقيق لمعرفة هوية "الإرهابي" من خلال كاميرات المراقبة وشريحة المحمول .

من جهة أخرى انفجرت الثلاثاء قنبلة صغيرة يدوية الصنع في وسط القاهرة محدثة دوي كبيرا واضرارا طفيفة، حسبما ذكرت مصادر امنية.

وقال اللواء خالد يوسف مساعد وزير الداخلية ومدير أمن القاهرة إن دوي الانفجار الذي سمع بمنطقة وسط القاهرة ناجم عن محدث صوت.

وأضاف أن الأجهزة الأمنية تلقت بلاغا بسماع دوي انفجار بشارع قصر النيل تبين أنه ناجم عن محدث صوت مشيرا إلى أنه لم يسفر عن أي إصابات أو خسائر في الأرواح.

وتشهد مصر موجة غير مسبوقة من الاعتداءات ضد الجيش والشرطة تتبناها مجموعات جهادية. لكن القاهرة لم تشهد مثل هذه الاعتداءات اذ تقع بشكل شبه يومي فيها انفجارات ل"قنابل صوت" شبيهة بتلك التي انفجرت صباح الثلاثاء تتسبب في دوي كبير لكن القليل من الخسائر.

1