الأميركيون يتحولون من الاستهلاك إلى الادخار

الثلاثاء 2015/03/31
معدل الادخار ارتفع إلى 5.8 بالمئة

واشنطن - أظهرت بيانات أميركية تحولا كبيرا في توجهات الأميركيين، حيث لم يكد الإنفاق الاستهلاكي يرتفع في فبراير، في وقت ارتفعت فيه المدخرات إلى أعلى مستوى في أكثر من عامين، في أحدث مؤشر على تباطؤ اقتصادي حاد في الربع الأول من العام.

وقالت وزارة التجارة الأميركية أمس، إن الإنفاق الاستهلاكي زاد 0.1 بالمئة بعد تراجعه 0.2 بالمئة في يناير. وقلص المستهلكون شراء المنتجات الباهظة الثمن مثل السيارات لكن موجة من الطقس البارد زادت الإنفاق على فواتير الخدمات.

وبتعديله لأخذ التضخم في الحسبان يتراجع الإنفاق الاستهلاكي 0.1 بالمئة الشهر الماضي، بعد زيادته 0.2 بالمئة في الشهر السابق.

وجاء التباطؤ رغم ارتفاع الدخل في الشهر الماضي بنسبة 0.4 بالمئة بعد زيادة مماثلة في شهر يناير.

وقفزت المدخرات إلى نحو 767 مليار دولار وهو أعلى مستوى منذ ديسمبر 2012 مقارنة مع 729 مليار دولار في يناير.

وارتفع معدل الإدخار إلى 5.8 بالمئة مسجلا أعلى مستوى منذ ديسمبر 2012 من 5.5 بالمئة في يناير.

10