الأميركيون يواجهون موجة صقيع قاتلة

الثلاثاء 2014/01/07
درجات الصقيع وصلت إلى حدود 53 درجة مئوية تحت الصفر

نيويورك - يواجه الاميركيون في وسط الولايات المتحدة وشمالها وشرقها موجة صقيع غير معهودة مع تدني درجات الحرارة الى مستويات غير مسبوقة منذ عشرين سنة مما اضطر ولايات عديدة الى اتخاذ تدابير استثنائية.

واغلقت مؤسسات تعليمية عديدة ودعت السلطات المحلية السكان الى البقاء في منازلهم.

وقضى نحو عشرة اشخاص في اقل من اسبوع بسبب هذه الموجة من الصقيع الاتية من القطب الشمالي غير المسبوقة منذ عشرين سنة والمصحوبة بتساقط ثلوج وامطار جليدية.

ويشمل الصقيع شمال الولايات المتحدة وكندا المجاورة حتى الوسط الغربي ويهدد ولايات الجنوب التي لا تطالها موجات البرد عادة مثل تينيسي والاباما.

وسجلت ادنى درجات الحرارة المحسوسة حتى الان في مونتانا (شمال غرب) الاثنين حيث وصلت الى 53 درجة مئوية تحت الصفر. وعلى سبيل المقارنة بلغت درجة الحرارة في القطب الجنوبي 34 درجة تحت الصفر "فقط".

وكان تساقط الثلوج مرتقبا الاثنين في ميزوري في منطقة البحيرات الكبرى كما ان شمال شرق البلاد كان يستعد بدوره لهذه الموجة من الصقيع مساء الاثنين بحسب اجهزة الارصاد الجوية الاميركية.

وقالت الارصاد على موقعها الالكتروني ان "درجات الحرارة الاكثر برودة منذ حوالى عشرين عاما ستطاول شمال الولايات المتحدة ووسطها"، موضحة ان "درجات الحرارة هذه المصحوبة بهبوب رياح عاصفة ستتدنى الى مستويات محسوسة يمكن ان تكون قاتلة".

وحذرت السلطات من ان درجات حرارة مماثلة تتسبب بتقرحات جلدية خطيرة بعد دقائق قليلة على التعرض لها، مكررة الدعوات الى الحيطة والحذر.

لذلك وجهت دعوات الى العديد من الاميركيين للبقاء في بيوتهم.

وقالت ساره ديرو المتحدثة باسم بلدية ميلووكي على ضفاف بحيرة ميشيغن حيث تدنت الحرارة الى 37 درجة مئوية تحت الصفر عند طلوع النهار، "طلبنا من الموظفين البلديين الذين لا يعتبر حضورهم ضروريا ان يبقوا في منازلهم". واضافت "ان الشرطة تقوم بدوريات لمساعدة المشردين على التوجه الى اقرب ملجأ. وقد وضعت اسرة اضافية في الملاجىء".

وفي منطقة كوك التي تشمل القسم الاكبر من ولاية شيكاغو، اقيمت مراكز مفتوحة امام "الجميع للمجيء للتدفئة في حال حصول عطل في جهاز التدفئة (في منازلهم) على سبيل المثال"، كما قالت المسؤولة المحلية ناتاليا ديريفياني.

وبقيت مدارس منيسوتا مغلقة الاثنين فيما طلبت بلديات عديدة في ولايات اخرى ايضا من الاهالي ابقاء اولادهم في المنزل بدلا من المخاطرة واصطحابهم الى المدرسة.

واعلن حاكم ايلينوي بات كين حالة الطوارىء وطلب من الاهالي عدم المخاطرة بسلوك الطرقات. وقال "علينا مواجهة مزيج من درجات الحرارة المنخفضة جدا والجليد وتراكم الثلج".

ووصف كين العاصفة التي تجتاح البلاد بانها "قياسية" ولفت الى "بطولة" افراد الحرس الوطني الذين انجدوا ركاب 375 سيارة علقت في موجة الصقيع.

وقد شهدت مطارات عديدة اضطرابات حيث اشار الموقع المتخصص "فلايت اوير" الى الغاء اكثر من 4300 رحلة في الاجمال -حوالى نصفها في شيكاغو- والى تأخير مواعيد 6500 اخرى.

وعلى سبيل المثال لا الحصر اعلنت شركة الطيران جيت بلو الاثنين تعليق جميع رحلاتها من والى نيويورك وبوسطن حتى الثلاثاء، وهو قرار يشمل نحو 300 طائرة والاف المسافرين في المطارات النيويوركية.

وبين نحو عشرة اشخاص لقوا حتفهم في موجة الصقيع عامل في مصلحة رش الملح على الطرق سحق الجمعة تحت تلة من الملح ارتفاعها 30 مترا في منطقة فيلادلفيا، واربعة رجال في شيكاغو تتراوح اعمارهم بين 48 و63 توفوا خلال عطلة نهاية الاسبوع المنصرم بازمات قلبية فيما كانوا يرفعون الثلج المتراكم امام منازلهم بحسب شيكاغو تريبيون.

لكن يتوقع ان يحطم الصقيع بحلول الثلاثاء عشرات المستويات القياسية في مناطق عدة.

وهكذا يتوقع ان تشهد اتلانتا كبرى مدن الجنوب على مسافة 1200 كلم جنوب شيكاغو موجة صقيع اشد منه في انكوراج كبرى مدن الاسكا، بحسب شبكة سي ان ان.

كذلك تواجه كندا موجة صقيع قطبي غير معتادة. واشارت اجهزة الارصاد الكندية الى درجات حرارة تصل الى 30 درجة تحت الصفر في شرق اونتاريو ومانيتوبا او ساسكاتشيوان مع 36 درجة تحت الصفر في ريجينا عاصمة هذه المقاطعة. وبلغت درجات الحرارة المحسوسة فيها 48 درجة تحت الصفر.

وفي جزيرة نيوفاوندلاند شرق البلاد لا يزال اكثر من 30 الف شخص محرومين من التيار الكهربائي.

1