الأمير هاري يعلن تركه الحياة العسكرية

الخميس 2015/03/19
الأمير سيترك الجيش يونيو القادم

لندن - أعلن الأمير هاري عن نيته ترك الخدمة في القوات المسلحة البريطانية بعد عشر سنوات من العمل صلبها تضمنت على وجه الخصوص فترتي عمل في أفغانستان، بحسب وكالات الأنباء.

وقال حفيد الملكة إليزابيث الثانية والرابع على سلم العرش في بيان إنه سيترك الجيش في يونيو القادم. وأضاف قائلا «الخبرات التي اكتسبتها في السنوات العشر الماضية ستظل معي بقية حياتي وسأظل دوما أشعر بامتنان هائل لتلك التجربة».

ووصف الأمير البريطاني البالغ من العمر 30 عاما قرار ترك الجيش بأنه «قرار صعب حقا»، مشيرا إلى أنه بدأ في دراسة «الخيارات للمستقبل».

وبدأ الأمير الذي كان معروفا في الجيش باسم «كابتن هاري ويلز» الخدمة كضابط متدرب في أكاديمية «ساندهيرست» العسكرية الملكية في عام 2005، وقام بأول مهمة في أفغانستان في عام 2007 ثم ذهب للتدريب كقائد لطائرة هليكوبتر هجومية من طراز أباتشي.

والجدير بالإشارة إلى أن الأمير هاري اضطلع مثل والده ولي العهد الأمير تشارلز وشقيقه الأكبر وليام بمهام رسمية عندما قلصت الملكة البالغة من العمر 88 عاما بعض أعبائها.

12